بعد الخروج من نصف نهائي دوري الأبطال.. هجوم حاد من الصحافة الفرنسية على نيمار

مجلة "فرانس فوتبول" وصفت أسلوب المهاجم البرازيلي بأنه "أناني ولا يطاق" (رويترز)
مجلة "فرانس فوتبول" وصفت أسلوب المهاجم البرازيلي بأنه "أناني ولا يطاق" (رويترز)

كما كان متوقعًا، فإن إقصاء باريس سان جيرمان على يد مانشستر سيتي لم يستقبل على الإطلاق استقبالا حسنا في العاصمة الفرنسية. الفريق الباريسي يرى مرة أخرى أن حلمه بالفوز بدوري الأبطال تبخر، ولهذا شنّت الصحافة الفرنسية انتقادا قاسيا على الفريق وعدد من اللاعبين.

البرازيلي نيمار أحد هؤلاء اللاعبين الذين نالوا أكبر عدد من "السهام"، لأنه لم يستطع إظهار أفضل نسخة منه في مواجهة فريق بيب غوارديولا، ووصفته الصحافة الفرنسية بأنه "كارثة وأناني ولا يطاق".

أما صحيفة "لوباريزيان" (Le Parisien) الفرنسية، فرأت أن لاعب برشلونة السابق كان "عبقريًا بلا أفكار في ملعب الاتحاد". وتابعت أن البرازيلي "لم يكن ملهما وغاب تماما عن مباراة نصف النهائي، كذلك لم يكن قادرًا على حمل الفريق على كتفيه كما فعل في مواجهة بايرن ميونخ في ربع النهائي.. كان مخيبا للآمال".

في حين منحت صحيفة "ليكيب" (L’Equipe) تقييما للبرازيلي الدولي، 3 من أصل 10، ورأت أيضًا أن "أداء الرقم (10) في المباراة كان بمنزلة الشبح.. لقد وعد بالموت في الميدان، مع الأسف خسر لعبته، ليس في المواجهة بل في أكثر نقاط قوته إذ كانت أمس غير كافية.. خسر الكرات مرارا، تمريراته كانت سيئة، وكان كثير الاحتفاظ بالكرة، وذلك كان سيسبب ارتكابه أخطاء جسيمة.. مراوغاته لم تحدث أي فرق، وبخاصة إزاء ووكر (كيلي).. لقد خيّب الآمال".

أما الهجوم الأقسى فجاء من مجلة "فرانس فوتبول" (France Football) التي وصفت أسلوب المهاجم البرازيلي بأنه "أناني ولا يطاق". وتابعت "هل كان من الضروري حقًا لمس الكرة 6 لمسات في كل مرة تصل إليه؟ كشف نيمار عن جانبه المظلم في مواجهة مانشستر سيتي، وهو أمر لا يطاق، فهو يريد أن يفعل كل شيء بمفرده.. فضلا عن هذه الأنانية، نهاية مروعة إذ أراد إيذاء لاعبي السيتي جسديا".

وختمت المجلة الفرنسية "كان نيمار كارثة".

بدوره، انتقد اللاعب الفرنسي السابق جيروم روثان أداء نيمار في مباراة أمس وقال إن "نيمار عبقري، وأنا من قال عنه ذلك، ولكنه في مباراة أمس لم يكن في قمة تركيزه وأضاع كرة من كرتين وصلتا إليه ثم نلوم لاعبين شبانا على مستوى الفريق فهذا أمر غير مقبول، كنا نتوقع منه الكثير، وعندما لا يكون في مزاج جيد ويلعب بطريقة سيئة عليك أن تصارحه".

المصدر : الصحافة الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة