تطهير عرقي في حي "بطن الهوى" المجاور للمسجد الأقصى المبارك.. رسالة لاعب فلسطيني إلى العالم

أيوب مراغة أراد استغلال منصة من وسائل التواصل الاجتماعي وتمثيله لإحدى أهم المؤسسات في سلوان للحديث عن قضية بلدته (مواقع التواصل)
أيوب مراغة أراد استغلال منصة من وسائل التواصل الاجتماعي وتمثيله لإحدى أهم المؤسسات في سلوان للحديث عن قضية بلدته (مواقع التواصل)

وجّه لاعب نادي "سلوان" لكرة القدم، أيوب مراغة، رسالة إلى العالم يتحدث فيها عن خطر تهجير الاحتلال الإسرائيلي لأهالي البلدة بمختلف أحيائها، وبخاصة حي "بطن الهوى" المجاور للمسجد الأقصى المبارك.

وكانت محكمة الاحتلال الإسرائيلي المركزية بالقدس المحتلة قررت، اليوم الأربعاء، إرجاء البت في قضية إخلاء بيوت وتهجير أسر في حي بطن الهوى ببلدة سلوان جنوبي المسجد الأقصى.

وشارك اللاعب مراغة بمقطع فيديو على حسابه الشخصي بموقع "تيك توك" أمس الثلاثاء، قبل موعد المحكمة، مشيرا إلى أنه أراد استغلال منصة من وسائل التواصل الاجتماعي وتمثيله لإحدى أهم المؤسسات في سلوان، للحديث عن قضية بلدته وتوضيح ما يحدث فيها لمن لا يعرف.

وقال مراغة "ربما معظمكم لا يعرف أنه يوجد في قرية سلوان الحامية الجنوبية للمسجد الأقصى، حي البستان الذي يضم 1500 فلسطيني، وحي بطن الهوى (700)، وعين اللوزة (3000)، ووادي ياصول (685)، البلدة تعاني حملة تطهير عرقي إما بالهدم أو التهجير أو الإجلاء".

وأعادت صفحة "أنقذوا سلوان" بموقع إنستغرام نشر فيديو اللاعب، داعية إلى التضامن ودعم أهالي حي بطن الهوى المهددين بالتهجير، معلقة على الفيديو "اليوم حي بطن الهوى وبكرة احنا (غدا نحن)".

@ayoubmaragha8لفهم ما يحدث بشكل افضل صفحه savesilwan. على الانستغرام#ayoub8♬ الصوت الأصلي – Bashar92

المصدر : وكالة سند

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة