بالفيديو.. تعرف على أفضل المراوغات في كرة القدم واللاعبين الذين ابتكروها

منذ ظهور كرة القدم، استخدم اللاعبون حركات ومراوغات مختلفة لتجاوز منافسيهم وتسجيل الأهداف، وما زال اللاعبون يحاولون باستمرار ابتكار المزيد من الحركات لخطف الأنظار وإمتاع الجماهير.

واستعرض تقرير نشرته صحيفة "ذا صن" (The Sun) البريطانية، بعضا من أجمل تلك الحركات والمراوغات، واللاعبين الذين ابتكروها أو اشتهروا بإتقانها.

مراوغة "ستيب أوفر" (The Stepover)

تُعتبر مراوغة "ستيب أوفر" من أشهر المرواغات في كرة القدم، وتقوم على تمرير القدم فوق الكرة لخداع المنافس، ثم تخطيه في الاتجاه الآخر.

ومن أبرز اللاعبين الذين عُرفوا بهذه المراوغة البرازيلي رونالدو ولويس فيغو وزيدان وكريستيانو رونالدو وكريس وادل وروبينيو. ويزعم البعض أن المهاجم الأرجنتيني بيدرو كالومينو كان أول من استخدمها مطلع القرن الـ20، بينما يعتقد آخرون أن النجم الهولندي لو آدم هو من ابتكرها لأول مرة.

مراوغة بوشكاش

أخذت هذه الحركة اسمها من الأسطورة المجري بوشكاش، أحد أفضل اللاعبين في التاريخ.

أتقن مهاجم ريال مدريد، الذي فاز بـ5 ألقاب متتالية في الدوري الإسباني و3 كؤوس أوروبية، تلك الحركة البسيطة التي أحدثت تغييرا ثوريا في عالم كرة القدم في ذلك الوقت.

وتقوم المراوغة على سحب الكرة للخلف بهدف خداع المنافس، ثم التقاطها مجددا لتسديدها أو تمريرها لأحد الزملاء.

رابونا

تقوم حركة رابونا على استخدام القدم الأقل قوة من أجل تثبيت الجسم، ثم لف القدم الثانية حول الأولى لتسديد الكرة أو تمريرها بالقدم الأقوى. ويعود  تاريخ هذه الحركة إلى عام 1948، عندما جربها نجم إستوديانتيس ريكاردو إنفانتي في مباراة ضد روزاريو.

لفّة كرويف

في نهائيات كأس العالم عام 1974، عُرفت هولندا بأسلوب الكرة الشاملة وخطف نجمها يوهان كرويف الأنظار بمهاراته الاستثنائية.

ابتكر كرويف مراوغة جديدة آنذاك، وكان أول ضحاياه المدافع السويدي يان أولسون، حيث خدعه من خلال التظاهر بالذهاب في اتجاه ثم الالتفاف بخفة وسرعة والاندفاع في الاتجاه الآخر.

ضربة بانينكا

يختار الكثير من اللاعبين تسديد ضربات الجزاء بمهارة بدلا من استخدام القوة؛ لكن بانينكا كان الأكثر جرأة ومهارة على الإطلاق.

في نهائي بطولة أمم أوروبا 1976، كانت تشيكوسلوفاكيا تواجه ألمانيا الغربية، وانتهت المباراة 2-2 بعد الوقت الإضافي. تم تسجيل أول 7 ركلات جزاء قبل أن يتقدم أولي هونيس نجم بايرن ميونخ السابق ويسدد فوق العارضة.

تقدم بانينكا بكل هدوء ورباطة جأش وسدد الكرة من أسفل نقطة؛ لترتفع وتتهادى في المرمى بدون أن يستطيع الحارس الألماني استيعاب ما حدث، وتفوز تشيكوسلوفاكيا باللقب. بعدها سدد العديد من اللاعبين بالطريقة ذاتها، وأبرزهم زيدان وتوتي وبيرلو.

مراوغة "فليب فلاب"

اشتهر بها رونالدينيو خلال أوج عطائه مع برشلونة، حيث كان يدفع الكرة في اتجاه بالجزء الخارجي من قدمه، قبل أن يقطعها سريعا إلى الداخل في وقت وجيز للغاية. واشتهر روبرتو ريفيلينو بهذه المراوغة خلال نهائي كأس العالم 1970 ضد إيطاليا.

روليت مارسيليا

تُعتبر روليت مارسيليا ماركة مسجلة باسم الأسطورتين دييغو مارادونا وزين الدين زيدان.

وتقوم الحركة على التظاهر بالاندفاع نحو اتجاه محدد، ثم الدوس على الكرة والالتفاف بشكل كامل أمام المنافس، ثم سحبها في الاتجاه المغاير بالقدم الأخرى.

تصدي العقرب

أبهر الحارس الكولومبي العالم عندما قام بحركة العقرب للتصدي لتسديدة جيمي ريدناب في مباراة ودية بين كولومبيا وإنجلترا عام 1995.

منذ ذلك الحين، قام بهذه الحركة عدة لاعبين، بينهم أوليفيه جيرو الذي سجل هدفا استثنائيا حصد به جائزة بوشكاش 2017.

في الواقع، كان اللاعب البرازيلي زيكو هو أحد اللاعبين الأوائل الذين ابتكروا هذه الحركة، التي تقوم على ضرب الكرة بكعب القدم بحركة بهلوانية رائعة، وذلك خلال مشواره مع كاشيما أنتليرز الياباني في أوائل تسعينيات القرن الماضي.

مراوغة قوس قزح

كان المدافع البرازيلي روبرتو كارلوس ضحية لمراوغة قوس قزح في كأس العالم 2002، حيث مرّر التركي إلهان مانسيز الكرة فوق رأسه بطريقة استعراضية رائعة حازت إعجابا غير مسبوق.

المصدر : صن

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة