تؤثر على اللاعبين والحكام.. دراسة تكشف بالأرقام كيف حققت الفرق الزائرة أكبر استفادة من غياب الجماهير

عودة الجماهير إلى الملاعب الإنجليزية ستعيد التوازن بين حظوظ جميع الفرق (غيتي)
عودة الجماهير إلى الملاعب الإنجليزية ستعيد التوازن بين حظوظ جميع الفرق (غيتي)

أظهرت دراسة أن الفرق التي تلعب خارج ديارها في الدوري الإنجليزي الممتاز حققت أكبر استفادة من غياب الجماهير هذا الموسم، مما يؤكد الاتجاه الذي بدأ ظهوره في بداية المباريات التي تقام من دون مشجعين.

ومع عودة ما يصل إلى 10 آلاف مشجع إلى مباريات الدوري الإنجليزي في آخر جولتين من الموسم، ربما تكتشف الفرق الزائرة أن حظها نفد بعد عودة أفضلية اللعب داخل الديار.

وأجرت الدراسة شركة "غريسنوت" (Gracenote)، وحللت وقارنت 288 مباراة أقيمت في حضور الجماهير قبل جائحة كوفيد-19 في موسم 2019-2020 مع 345 مباراة من دون جماهير في الموسم الحالي.

وأوضحت الدراسة أن الفرق الزائرة سجلت المزيد من الأهداف، وفازت بمزيد من المباريات، وكانت القرارات التحكيمية أكثر تفضيلا لها بدون وجود مشجعين صاخبين هناك لإخافتهم أو إخافة حكام المباراة.

وفي الموسم الماضي، فازت الفرق صاحبة الأرض بمباريات أكثر بنسبة 14.6% من الفرق الزائرة في حضور الجماهير.

وفي الموسم الحالي، فازت الفرق الزائرة بمباريات أكثر بنسبة 4.4% من الفرق صاحبة الأرض في غياب الجماهير، وقفزت نسبة فوزها بالمباريات من 30.2% في 288 مباراة الموسم الماضي في حضور الجماهير إلى 40.9% من دون جماهير.

وعلاوة على ذلك، تبدو عملية اتخاذ القرار من جانب الحكام تغيرت من دون ضغط الجماهير، وحصلت الفرق الزائرة على 0.6 ركلة حرة في المباراة الواحدة في المتوسط أكثر من أصحاب الأرض، بينما كان الرقم معكوسا الموسم الماضي.

وفي المجمل، هبط عدد البطاقات الصفراء من 3.6 إلى ما يزيد بقليل على 3 إنذارات في المباراة الواحدة.

وقال سايمون غليف مدير إدارة التحليل الرياضي في غريسنوت "في 345 مباراة من دون جماهير هذا الموسم انتصرت الفرق الزائرة في الدوري الإنجليزي الممتاز في 15 مباراة أكثر من المنافسين الذين يلعبون في ملاعبهم".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة