دجاجة ورأس خنزير وكرات تنس.. أغرب 6 احتجاجات في عالم كرة القدم

جانب من احتجاجات جماهير مانشستر يونايتد على ملاك الفريق (رويترز)
جانب من احتجاجات جماهير مانشستر يونايتد على ملاك الفريق (رويترز)

تصدرت جماهير مانشستر يونايتد عناوين الصحف في جميع أنحاء العالم مؤخرا بعد احتجاجاتهم في ملعب أولد ترافورد؛ للمطالبة برحيل عائلة غليزر المالكة للنادي.

وشارك الآلاف من المشجعين في مسيرة خارج الملعب؛ لكن بعض المشجعين تمكنوا من التسلل والتعبير عن مشاعرهم على أرض الملعب.

وقالت صحيفة "ديلي ستار" (Daily Star) البريطانية إن تلك الاحتجاجات تعيد التذكير بأبرز 6 احتجاجات جماهيرية شهدتها أندية كرة القدم.

1- دجاجة بلاكبيرن

هل تعرف أفضل طريقة للاحتجاج ضد مالكي فريقك المفضل إذا صادف أنهم يديرون شركة متخصصة في الدواجن؟ فقط اجلب معك دجاجة إلى الملعب. هذا بالضبط ما فعله مشجعو بلاكبيرن روفرز في مايو/أيار 2012 خلال مباراة ضد ويغان لم يستطيعوا تحمل خسارتها. كانت الدجاجة ملفوفة بعلم بلاكبيرن، وظلت تتجول في ملعب "إيود بارك"، وفي ذلك الوقت كانت ملكية نادي بلاكبيرن قد نُقلت إلى شركة "فينكي".

2- كرات التنس في مباراة دورتموند

في عام 2016، فاز بوروسيا دورتموند بنتيجة 3-1 في ملعب شتوتغارت في كأس ألمانيا؛ لكن ما ظل في الذاكرة من ربع النهائي ليس النتيجة، بل ما فعله الجماهير. فقد قاطع مشجعو دورتموند أول 20 دقيقة من المباراة، ثم ألقوا مئات كرات التنس على أرض الملعب احتجاجا على أسعار التذاكر.

3- نجوم البرازيل جالسون

ليس مشجعو كرة القدم وحدهم من يحتجون بين الحين والآخر؛ بل يفعل اللاعبون ذلك أيضا. في 2013، نظّم نجوم الدوري البرازيلي اعتصاما في الملعب احتجاجا على ازدحام جدول المباريات. وقال أحد اللاعبين حينها "نحن نفعل هذا لتسليط الضوء على مدى معاناة المنتخب الوطني في كأس العالم". وبالنظر إلى خروج البرازيل المحرج من كأس العالم، بعد 12 شهرا على الحادثة، فمن الواضح أنه كان معه حق.

4- انسحاب مشجعي ليفربول

قبل وقت طويل من ظهور فكرة تأسيس الدوري الأوروبي الممتاز، قررت مجموعة فينواي الرياضية رفع أسعار التذاكر في المدرج الرئيسي في آنفيلد إلى 77 جنيها إسترلينيا (نحو 109 دولارات). لم يتمكن المشجعون من الحصول على مقاعد في ذلك المدرج، واحتجاجا على الزيادة خرجوا من الملعب في الدقيقة 77 من المباراة أمام سندرلاند للتعبير عن غضبهم. وفور سماع مجموعة فينواي الرياضية لهذا الخبر سارعت لتعليق القرار.

5- فيغو ورأس الخنزير

أمضى لاعب الجناح الأسطوري لويس فيغو 5 مواسم في برشلونة، قبل أن ينضم إلى صفوف ريال مدريد عام 2000. لم يكن الانتقال المفاجئ سهلا خاصة بالنسبة لجماهير برشلونة الغاضبين، الذين وصفوا فيغو بالخائن. تعبيرا عن غضبهم، رمى أحد المشجعين رأس خنزير على فيغو، بينما كان يستعد لتسديد ضربة زاوية في عودته الثانية إلى الكامب نو في 2002.

الجارة تجلس في قلب الملعب

هل سبق لك أن لعبت كرة القدم في الحديقة ورميت الكرة فوق سياج الجيران؟ هذا الأمر حدث مع الجميع تقريبا. في جنوب غرب فرنسا، تقطن سيدة فرنسية سئمت من تهاطل الكرات على حديقتها مما أجبرها على تعليق مباراة فرنسية للهواة من خلال وضع كرسيها في الدائرة المركزية والجلوس هناك. وقد نجحت في إلغاء المباراة بين جويلان وتاربيس بعد 45 دقيقة من المواجهة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة