عقوبة أم مكافأة؟ خصم شهرين من لاعبي إنتر ميلان المتوجين بالدوري الإيطالي

المدرب أنطونيو كونتي يحتفل مع لاعبي إنتر ميلان بالتتويج بلقب الدوري الإيطالي (رويترز)
المدرب أنطونيو كونتي يحتفل مع لاعبي إنتر ميلان بالتتويج بلقب الدوري الإيطالي (رويترز)

خرجت إدارة نادي إنتر ميلان بقرار غريب بعد تتويج الفريق بلقب الدوري الإيطالي للمرة الأولى منذ 11 عاما.

وذكرت تقارير صحفية اليوم الاثنين أن إدارة النادي المتوّج طلبت من اللاعبين التنازل عن شهرين من مستحقاتهم المالية، بسبب الأزمة المالية التي تعصف بالفريق في ظل استمرار تداعيات جائحة كوفيد-19 واستمرار غياب الجماهير عن الملاعب.

وقالت صحيفة "موندو ديبورتيفو" (Mundo Deportivo) الإسبانية إن ستيفن زهانغ رجل الأعمال ومالك نادي إنتر، عقد اجتماعا مع لاعبي الفريق وقدم إليهم طلب التخلي عن راتبين، من أجل المساهمة في تخفيف آثار الأزمة المالية على الفريق.

وجدد زهانغ التزامه بالاستمرار في المشروع الحالي للنادي وقيادته إلى مزيد من البطولات، بعد النجاح في وضع حد لهيمنة يوفنتوس الذي سيطر على لقب الدوري الإيطالي 9 مواسم على التوالي.

وتركت الإدارة القرار في يد اللاعبين الذين سيردون بشكل فردي على طلب التنازل عن المستحقات، بينما أكد المدير التنفيذي بيبي ماروتا أن خطة الإدارة لتقليص النفقات لن تؤثر على الالتزام بوعودها، ومن بينها صرف مكافأة خاصة بالتتويج بلقب الدوري الإيطالي.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة