بالفيديو.. يوفنتوس يهزم نابولي وإنتر يواصل الانتصارات ويحلق وحيدا في صدراة الكالتشيو

رونالدو (يمين) يحتفل بهدفه مع زملائه (رويترز)
رونالدو (يمين) يحتفل بهدفه مع زملائه (رويترز)

استعاد يوفنتوس الانتصارات، التي غابت عنه في الجولتين الماضيتين، بفوزه الصعب 2-1 على ضيفه نابولي، واجتاز إنتر ميلان إحدى العقبات المهمة في مشواره نحو استعادة لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم، بفوزه الثمين 2-1 على ضيفه ساسولو اليوم الأربعاء.

وفي لقاء مؤجل من الجولة الثالثة للبطولة، أفلت يوفنتوس من فخ ضيفه نابولي، وانتزع فوزا صعبا عليه 2-1، ليثأر من خسارته صفر-1 أمام فريق الجنوب الإيطالي في فبراير/شباط الماضي.

وافتتح يوفنتوس التسجيل مبكرا عن طريق نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 13، ثم أضاف زميله الأرجنتيني (البديل) باولو ديبالا الهدف الثاني في الدقيقة 67.

وسجل لورينزو إنسيني هدف نابولي الوحيد في الدقيقة 90 من ركلة جزاء.

وارتفع رصيد يوفنتوس، الذي صالح جماهيره التي شعرت بخيبة أمل عقب خسارته من بينفينتو، وتعادله مع تورينو في الجولتين الماضيتين، إلى 59 نقطة في المركز الثالث، في حين توقف رصيد نابولي عند 56 نقطة في المركز الخامس.

إنتر يحلق في الصدراة

وفي مباراة مؤجلة من الجولة 28 للدوري، واصل إنتر تحليقه في صدارة الكالتشيو، بعدما حقق انتصاره العاشر على التوالي في البطولة بفوزه 2-1 على ضيفه ساسولو.

الفوز رفع رصيد إنتر إلى 71 نقطة، ليحلق وحيدا في الصدارة بفارق 11 نقطة كاملة أمام أقرب ملاحقيه ميلان، قبل 9 جولات على نهاية الموسم، في حين تجمد رصيد ساسولو، الذي حقق فوزا وحيدا في لقاءاته السبعة الأخيرة، عند 40 نقطة في المركز التاسع.

وبادر إنتر بالتسجيل عبر نجمه البلجيكي، روميلو لوكاكو، في الدقيقة العاشرة، قبل أن يضيف زميله الأرجنتيني لاوتارو مارتينيز الهدف الثاني في الدقيقة 67، فيما تكفل الإيفواري حامد جونيور تراوري، بإحراز هدف ساسولو الوحيد في الدقيقة 85.

ويطمح إنتر لاستعادة البطولة، التي غابت عن خزائنه منذ موسم 2009-2010.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة