الوضع كان غريبا واللعب عليه صعبا.. كلوب يشكو من ملعب "ألفريدو دي ستيفانو"

كلوب: يجب أن تكون مهمة ريال صعبة في أنفيلد بوجود أو غياب الجماهير (غيتي)
كلوب: يجب أن تكون مهمة ريال صعبة في أنفيلد بوجود أو غياب الجماهير (غيتي)

سيكون ليفربول أمام مهمة شاقة للتأهل إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عقب خسارته 3-1 أمام ريال مدريد أمس الثلاثاء، لكن المدرب يورغن كلوب قال إن فريقه سيحتفظ بفرصة لقلب الطاولة عندما يستضيف لقاء الإياب في "ملعب مناسب" الأسبوع المقبل.

ووضع فينيسيوس جونيور وماركو أسينسيو ريال في المقدمة خلال الشوط الأول في ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" وقلص محمد صلاح الفارق في الشوط الثاني، لكن دفاع ليفربول المتواضع سمح لأصحاب الضيافة بتسجيل هدف ثالث.

وربما يكون التتويج بدوري الأبطال السبيل الوحيد أمام ليفربول للعودة إلى المسابقة في الموسم المقبل، وسط معاناته للوصول للمربع الذهبي بالدوري الإنجليزي الممتاز، لأن اللقب القاري يمنحه بطاقة تأهل مباشرة للنسخة التالية.

وردا على إمكانية حجز مقعد بالمربع الذهبي والتعويض أمام ريال قال كلوب إن الفريق لا يمكنه اختيار مصيره.

وأبلغ الصحفيين قائلا "يجب أن نتمسك بالمنافسة على كل شيء، ولا يبدو أننا نملك القرار، وبعد هذه المباراة لا توجد فرصة في دوري الأبطال".

وأضاف أنه "في الدوري الممتاز لا يمكننا تغيير الأوضاع كل أسبوع، ويجب أن نقاتل حتى النهاية، وسنفعل ذلك.. هذه نتيجة جيدة لريال، ولا يوجد أي امتياز لنا، لكن في كل يوم وكل دقيقة وحتى المباراة المقبلة لن تكون نتيجة 3-1 جيدة لريال، ولن
تكون سيئة لنا، لأننا لا نملك فرصة نظريا".

وحوّل ليفربول تأخره 3-0 أمام برشلونة في نهائي 2019 إلى انتصار في الإياب، وسط أجواء حماسية بملعب أنفيلد الذي خسر عليه آخر 6 مباريات بالدوري المحلي.

ورغم غياب الجماهير قال كلوب إن فريقه سيشعر براحة أكبر من اللعب في ألفريدو دي ستيفانو الذي يستخدمه ريال ملعبا بديلا، بسبب التجديدات في سانتياغو برنابيو.

وتابع كلوب "يجب أن تكون مهمة ريال صعبة في أنفيلد بوجود أو غياب الجماهير.. الوضع غريب هنا حقا، وكان اللعب صعبا وغريبا، لكن أنفيلد ملعب مناسب على الأقل وهذا جيد لنا".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة