الاستحواذ وبرشلونة.. هل انقلب السحر على الساحر؟

البرسا خسر هذا الموسم في المباراتين اللتين حقق فيهما أعلى نسبتي استحواذ على الكرة هما: أمام قادش (82.1%) وغرناطة (81.9%) (رويترز)
البرسا خسر هذا الموسم في المباراتين اللتين حقق فيهما أعلى نسبتي استحواذ على الكرة هما: أمام قادش (82.1%) وغرناطة (81.9%) (رويترز)

ست هزائم تلقاها برشلونة هذا الموسم آخرها أمس أمام غرناطة 2-1، جعلته في المركز الثالث في الدوري الإسباني وفقد أفضليته ورسم مصيره بيديه.

فالبرسا كان سيتصدر جدول ترتيب الليغا لو فاز أمس على الفريق الأندلسي، ولكن البرسا الذي سيطر على المباراة بالطول والعرض أهدر تقدمه بهدف نظيف في الشوط الأول، وتلقى هدفين في ربع ساعة في الشوط الثاني.

ولكن اللافت أن نسبة استحواذ الفريق الكتالوني في مباراة أمس كانت 81.9% وسدد 16 مرة على المرمى مقابل 5 مرات لغرناطة، بينها 4 تسديدات للبرسا بين العارضة والقائميْن، بينما التسديدتان الوحيدتان اللتان سددتا على مرمى الحارس الألماني مارك أندريه تير شتيغن، هزتا الشباك.

وتقول وكالة "أوبتا" (Opta) للإحصاءات الكروية، إن البرسا خسر هذا الموسم في المباراتين اللتين حقق فيهما أعلى نسبتي استحواذ على الكرة هما: أمام قادش (82.1%) وغرناطة (81.9%).

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

أهدر برشلونة فرصة اعتلاء صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم للمرة الأولى هذا الموسم، وفرط في فوز سهل كان في متناوله، وذلك عقب خسارته المباغتة 1-2 أمام ضيفه غرناطة اليوم الخميس في الجولة الـ33 من الليغا.

29/4/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة