بالفيديو: تعادل أمام 10 لاعبين ولم يفز منذ 6 مباريات.. ما الذي يحدث لميلان؟

النتيجة تظهر على ملامح إبراهيموفيتش (غيتي)
النتيجة تظهر على ملامح إبراهيموفيتش (غيتي)

في الدقائق الأخيرة من عمر اللقاء الذي أقيم ضمن الجولة الـ29 من الدوري الإيطالي لكرة القدم اليوم السبت، أحرز البديل ينس بيتر هاوجي هدف التعادل 1-1 لفريقه ميلان أمام ضيفه سامبدوريا الذي لعب بـ10 لاعبين.

وكان المهاجم المخضرم فابيو كوالياريلا منح الضيوف التقدم بهدف جميل في الدقيقة 57.

ونجح كوالياريلا في الشوط الثاني في السيطرة على تمريرة غير دقيقة من تيو فرنانديز مدافع ميلان وسدد كرة مباشرة بصورة متقنة فوق حارس مرمى أصحاب الأرض، جيانلويجي دوناروما، من مدى بعيد.

وهذا هو الهدف العاشر لكوالياريلا (38 عاما) في الدوري خلال هذا الموسم.

ولعب الضيوف بـ10 لاعبين في آخر نصف ساعة بعد طرد أدريان سيلفا لحصوله على الإنذار الثاني بسبب تعمده الخشونة.

وحاول ميلان كثيرا تعويض تأخره حتى نجح هاوجي في ذلك بفضل أداء دقيق في الدقيقة 87، كما ارتدت كرة لاعب الوسط فرانك كيسي التي غيرت اتجاهها من القائم في الثواني الأخيرة أيضا لتحرم الفريق من فرصة أخيرة لتحقيق الانتصار.

ولم يحقق ميلان الفوز في ملعبه منذ انتصاره على كروتوني فريق الذيل في 7 فبراير/شباط الماضي، في مسيرة تشمل 6 مباريات بجميع المنافسات، وهي الأسوأ له منذ ديسمبر/كانون الأول 2013.

وبعد حصوله على نقطة وحيدة يبقى ميلان الذي لعب 29 مباراة في المركز الثاني برصيد 60 نقطة، متخلفا بفارق 5 نقاط عن جاره إنتر ميلان الذي خاض 27 مباراة حتى الآن بينما يستمر سامبدوريا في المركز العاشر برصيد 36 نقطة.

وكان سامبدوريا الذي يقوده المدرب كلاوديو رانييري صاحب الفرص الأفضل خلال الشوط الأول، ما تطلب جهدا كبيرا من دوناروما في التصدي لفرصتين كبيرتين من مانولو جابياديني ومورتن ثورسبي.

أما ميلان الذي شارك بتشكيلة تضم أفضل العناصر، ففشل وللمرة الثالثة خلال هذا الموسم في تسديد أي كرة نحو الهدف طوال الشوط الأول.

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

بعد تخطيه الثلاثين من عمره بعامين، يسير ليفاندوفسكي هداف بايرن ميونخ على طريق كريستيانو رونالدو وإبراهيموفيتش، حيث يؤكد دائما أنه في قمة مستواه الفني والبدني ويطمح للاستمرار بالملاعب لمدة طويلة.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة