تضاعفت قيمته أكثر من 20 مرة.. كيف دخل باريس سان جيرمان صفوة أندية العالم؟

باريس سان جيرمان دخل قائمة أغلى 10 أندية في العالم بقيمة وصلت إلى 2.5 مليار يورو (الأناضول)
باريس سان جيرمان دخل قائمة أغلى 10 أندية في العالم بقيمة وصلت إلى 2.5 مليار يورو (الأناضول)

صُنّف نادي باريس سان جيرمان ضمن قائمة نوادي كرة القدم الأعلى قيمة في العالم وفق مجلة "فوربس" (Forbes)، وقد قفزت قيمته من 100 مليون يورو في 2012، إلى نحو 2.1 مليار يورو حاليا.

وذكر تقرير نشرته صحيفة "لوفيغارو" (Le Figaro) الفرنسية، أن أزمة فيروس كورونا جعلت النادي الباريسي يتكبّد خسائر بحوالي 200 مليون يورو؛ لكنّها لم تمنعه من احتلال المركز التاسع في قائمة أغلى نوادي كرة القدم قيمة في العالم.

في 2011، اشترى صندوق قطر للاستثمارات الرياضية 70% من أسهم النادي مقابل 40 مليون يورو، وبعد بضعة أشهر، استحوذ على النسبة المتبقية من الأسهم، وفي غضون 10 سنوات، تضاعفت قيمة نادي باريس سان جيرمان، بأكثر من 20 مرّة.

وأوضح التقرير أن بطل فرنسا ما زال بعيدا عن القيمة السوقية لمتصدر القائمة نادي برشلونة الإسباني (4 مليارات يورو)؛ لكن التقدم الذي أحرزه نادي باريس سان جرمان مثير للدهشة. ففي غضون عامين، زادت قيمة النادي بنسبة 129%، بينما تتطور قيمة النوادي الأخرى في القارة الأوروبية بمعدل لا يتجاوز 30%. ويُظهر تقرير "فوربس" زيادة إجمالية في تقييم الأندية، رغم أنها حُرمت من جماهيرها خلال الجائحة.

ويشير الخبير الاقتصادي فانسون شوديل إلى أن نادي برشلونة متصدر القائمة لديه ديون تقارب مليار دولار.

ويعتقد شوديل أن صفقات باريس سان جيرمان مع شركات عالمية مثل شركة نايكي، ومجموعة أكور، وتعاقدها مع مجموعة من نجوم الكرة العالمية، ساعد على تطوير النادي كعلامة تجارية. ويضم النادي مجموعة من أكثر اللاعبين قيمة في العالم، على غرار البرازيلي نيمار والفرنسي كيليان مبابي.

وتعزز نجاح النادي بشكل كبير عالميا من خلال أكثر من 100 مليون مشترك على مختلف منصات التواصل الاجتماعي (فيسبوك وتويتر وإنستغرام ويوتيوب وتيك توك). وأكد النادي في مارس/آذار الماضي "تسارع زخم المتابعة على وسائل التواصل بشكل كبير منذ نهائي دوري أبطال أوروبا"، ففي 4 أشهر زاد عدد المتابعين 10 ملايين على المنصات الرقمية، بينما كان مجموع المتابعين قبل 10 سنوات 500 ألف فقط.

وقد حقق النادي إيرادات قياسية في نهاية موسم 2018-2019، بزيادة تقارب 20%، وبلغت عائدات التذاكر ومساهمات كبار الشخصيات 115 مليون يورو؛ أي ما يقرب 5 أضعاف ما كانت عليه في 2011.

من جهته، يقول ناصر الخليفي، رئيس النادي إنه "في أقل من 10 سنوات، أصبح باريس سان جيرمان علامة مرجعية في عالم الرياضة، وبفضل الجهود الكبيرة التي تم بذلها حتى الآن، حققنا إنجازات تساهم في بناء نجاحنا المستقبلي داخل الملعب وخارجه".

محدودية المقاعد في حديقة الأمراء

يؤكد التقرير أن برشلونة يحقق خلال مبارياته على ملعبه ضِعف العائدات التي يحققها باريس سان جيرمان، وذلك بسبب محدودية المقاعد في ملعب حديقة الأمراء الخاص بالنادي.

ويتسع ملعب باريس سان جيرمان لـ45 ألف متفرج، مقابل 98 ألف مقعد في كامب نو ملعب برشلونة، و80 ألفا في سانتياغو برنابيو معقل ريال مدريد، ومثلها في ملعب أليانز أرينا الخاص بنادي بايرن ميونخ الألماني.

وخلص التقرير إلى أن باريس سان جيرمان مطالب بالعمل على زيادة شعبيته في مختلف أنحاء العالم، إذا أراد أن يحقق المزيد من التقدم في قائمة أفضل أندية كرة القدم العالمية.

المصدر : لوفيغارو

حول هذه القصة

ثأر باريس سان جيرمان لهزيمته أمام بايرن ميونخ بنهائي دوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، وتأهل على حسابه لنصف النهائي بالنسخة الحالية للبطولة الأوروبية، رغم فوز الفريق البافاري بعقر دار الفريق الباريسي.

13/4/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة