ضغوط إضافية على برشلونة في مسعاه لاستعادة لقب الليغا

برشلونة يواجه أتلتيك بلباو في نهائي كأس الملك السبت المقبل (الأناضول)
برشلونة يواجه أتلتيك بلباو في نهائي كأس الملك السبت المقبل (الأناضول)

برشلونة سيكون تحت ضغوط إضافية عندما يلعب نهائي كأس ملك إسبانيا، السبت المقبل، ضد أتلتيك بلباو، إذ سيجد نفسه متأخرا بفارق 8 نقاط عن صدارة الدوري الإسباني لكرة القدم.

فبرشلونة لن يستطيع إضافة أي نقطة لفريقه هذا الأسبوع فيما يستضيف أتلتيكو مدريد إيبار، ويحل ريال مدريد ضيفا على خيتافي.

في الجولة المقبلة سيلعب البرسا بعد غريميه ومنافسيه على الصدارة، حيث إن ريال مدريد سيواجه قاديش في 21 من الشهر الجاري، وأتلتيكو يلعب ضد هويسكا في اليوم التالي.

وفي حال فاز "الروخيبلانكوس" و"لوس بلانكوس" في المواجهتين يعني أن رصيدهما سيصبح 73 نقطة و72 على الترتيب، فيما يبقى رصيد البرسا 65 عندما يواجه خيتافي في 22 الشهر الجاري.

وفي الجولات الأربعة المقبلة سيلعب ريال مدريد قبل برشلونة؛ أي إن رجال الهولندي رونالد كومان سيعرفون ما المطلوب منهم من المباراة قبل أن ينزلوا لأرضية الملعب.

ففي الأمتار الأخير من الموسم، كل تفصيل مهما كان صغيرا قد يكون حاسما، خاصة أوقات وتواريخ المباريات.

المصدر : ماركا

حول هذه القصة

قال رونالد كومان مدرب برشلونة إن فريقه يملك الإمكانات اللازمة للفوز بمبارياته التسع المتبقية لحصد لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، وذلك عقب الانتصار أمس بصعوبة بهدف نظيف على بلد الوليد.

6/4/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة