بسبب تغيير الملعب.. لايبزيغ يدفع غرامة مالية لليفربول

إياب ثمن نهائي دوري الأبطال بين ليفربول ولايبزيغ ستقام في بودابست بسبب كورونا (غيتي)
إياب ثمن نهائي دوري الأبطال بين ليفربول ولايبزيغ ستقام في بودابست بسبب كورونا (غيتي)

ذكر تقرير إخباري، اليوم الاثنين، أن نادي لايبزيغ الألماني سيدفع غرامة تفوق مليون يورو بسبب تغيير ملعب مباراته أمام ليفربول في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

ونظرا لقيود السفر المفروضة في ألمانيا في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد، تقرر نقل مباراة الإياب التي كانت ستقام على ملعب ليفربول إلى العاصمة المجرية بودابست.

ومن ثم سيحصل ليفربول على تعويض من نادي لايبزيغ، يعادل 10% من رسوم الدخول، طبقا للوائح الاتحاد الأوروبي للعبة (يويفا).

وذكرت صحيفة "بيلد" (Bild) الألمانية، اليوم لاثنين، أن رسوم الدخول لم تحدد بدقة من جانب اليويفا، لكنه نظرا لأنها كانت قد بلغت 15.25 مليون يورو في الموسم الماضي، يمكن افتراض أن لايبزيغ سيضطر إلى دفع 1.52 مليون يورو على الأقل.

وسيُحتفظ بقيمة المبلغ ويُحوّل إلى ليفربول عند دفع الجوائز المالية للبطولة. بالإضافة إلى ذلك، سيكون لايبزيغ ملزما بدفع نصف تكاليف إقامة المباراة في بودابست.

وأوضحت بيلد أن لايبزيغ كان قد تحمل تكاليف إضافية قيمتها 300 ألف يورو في مباراة الذهاب التي نُقلت أيضا إلى العاصمة المجرية بسبب قيود السفر.

وتشكل بريطانيا منطقة خطر في ما يتعلق بالنسخة الأكثر عدوى من فيروس كورونا المستجد، وفي حالة السفر إلى ليفربول كان سيتعين على لايبزيغ الخضوع للحجر الصحي لدى عودته إلى ألمانيا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة