رونالدو وديبالا الأبرز.. نجوم يوفنتوس ونابولي أكبر الخاسرين لقيمتهم السوقية في الكالتشيو

رونالدو وديبالا (يمين) خسرا 10 ملايين يورو من قيمة كل منهما السوقية (غيتي)
رونالدو وديبالا (يمين) خسرا 10 ملايين يورو من قيمة كل منهما السوقية (غيتي)

كشف موقع "ترانسفير ماركت" (Transfermarkt) الألماني -المتخصص في القيمة السوقية للاعبين والفرق- عن قائمة تضم 30 لاعبا من الدوري الإيطالي لكرة القدم، هم الأكثر خسارة في قيمتهم السوقية للموسم الحالي.

ونشر الموقع تحديثا جديدا، الثلاثاء، لأكثر اللاعبين الذين فقدوا من قيمتهم السوقية في الكالتشيو، تصدره نجمي يوفنتوس البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني باولو ديبالا بخسارة بلغت 10 ملايين يورو من قيمة كل لاعب ليصبح رونالدو بقيمة 50 مليون يورو، وديبالا 60 مليون يورو.

وتصدر لاعبو يوفنتوس ونابولي قائمة الـ10 الأوائل الأكثر خسارة في قيمتهم السوقية، بوجود 3 لاعبين من يوفنتوس، و4 من نابولي، ولاعبا واحدا من كل من ميلان وإنتر ميلان وبولونيا.

وشملت القائمة وجود 8 لاعبين من نادي نابولي كأثر الأندية الإيطالية خسارة في قيمة لاعبيه السوقية، جاء في مقدمتهم مدافع الفريق خاليدو كوليبالي، والذي فقد 10 ملايين يورو؛ لتصبح قيمته نحو 50 مليون يورو.

كما أن هناك لاعبيْن آخرين من يوفنتوس بجانب رونالدو وديبالا؛ هما قائد الفريق ليوناردو بونوتشي بفقدانه 3 ملايين يورو؛ لتصبح قيمته نحو 10 ملايين يورو، ولاعب خط الوسط الأوروغواياني رودريغو بنتانكور، الذي وصل سعره إلى 40 مليون يورو فاقدا 6 ملايين يورو من قيمته السابقة.

 

المصدر : وكالة سند

حول هذه القصة

تعقد عادة مقارنات بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في الجوائز الفردية والأهداف والمهارات الفنية، ولكن صحيفة “صن” البريطانية عقدت مقارنة بينهما، ولكن خارج الملاعب.

22/3/2021

لا يوجد لاعب بتاريخ كرة القدم العالمية يتميز من الناحيتين المادية والمعنوية مثل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، سواء في منتخب بلاده أو مع برشلونة، حتى أصبح الجميع يخطب وده على مستوى المدربين أو الإدارة.

21/3/2021

واصل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو تسجيل الأهداف وتحقيق الأرقام القياسية برقم جديد سجل باسمه أمس مع يوفنتوس، ونرصد أبرز 15 رقما قياسيا وإنجازا سجله الدون خلال مسيرته الحافلة بالأهداف والبطولات.

3/3/2021

ثقة النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس بنفسه وبجودته الكروية وبطموحه وإصراره كانت كبيرة، وتوقعاته لمسيرته الكروية كانت صائبة ورغبته بالوصول لهذا المكان المرموق في كرة القدم، كانت صادقة.

24/3/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة