شاهد- "ملكي أكثر من الملك".. احترام وود متبادل بين رونالدو وميسي وعشاقهما يتعاركان افتراضيا

شعور اللاعبين تجاه بعضهما البعض يختلف عن صراع عشاقهما (رويترز)
شعور اللاعبين تجاه بعضهما البعض يختلف عن صراع عشاقهما (رويترز)

عندما يطبع لاعبان، كرة القدم بطابعهما الخاص لأكثر من عقد من الزمن، يصبح اسماهما مرادفين للعبة الشعبية الأولى ويتحولان لأيقونة بقاعدة جماهيرية عريضة مستعدة للدخول بمعارك كلامية للدفاع عن نجمها المفضل.

هذه حالة النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف يوفنتوس، والأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة، اللذين كانا ولا يزالان متربعين على عرش "الساحرة المستديرة".

فقبل مواقع التواصل كانت المنتديات والمقاهي والبرامج التلفزيونية تزخر بنقاشات وسجالات تصل حد المعارك الكلامية بين جماهير رونالدو وعشاق ميسي، يدافع كل طرف عن وجهة نظره وهي بالتأكيد يرى أن "معشوقه" هو أفضل لاعب في العالم بل وبتاريخ اللعبة.

وبعد انتشار مواقع التواصل، تحول الفضاء الافتراضي لساحة معركة تتطور في بعض الأحيان لاستخدام أسلحة الشتم والسب.

ولكن هؤلاء لا يعلمون أن ميسي ورونالدو وفي أكثر من مناسبة داخل الملعب وخارجه برهنا أنهما يكنان ودا واحتراما كبيرين لبعضهما البعض، وأن المنافسة بينهما رياضية بحتة، وكما قالا في مقابلات سابقة إنهما يدفعان ويحفزان بعضهما البعض لتقديم الأفضل ورفع مستوى المنافسة إلى سقفها الأعلى.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

تعقد عادة مقارنات بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في الجوائز الفردية والأهداف والمهارات الفنية، ولكن صحيفة “صن” البريطانية عقدت مقارنة بينهما، ولكن خارج الملاعب.

22/3/2021

الخلط بين حقيقة أن برشلونة لم يكن ليفوز دون ميسي، ولا ريال مدريد دون رونالدو، ولا الأرجنتين دون مارادونا، وبين حقيقة أنهم فازوا وحدهم. الأولى حقيقة لا تقبل الجدل، والثانية كذبة لا علاقة لها بالواقع.

6/4/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة