شاهد.. من الأكثر رفاهية؟ مقارنة بين قصور وسيارات وطائرات ويخوت رونالدو وميسي

تعقد عادة مقارنات بين النجمين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي في الجوائز الفردية والأهداف والمهارات الفنية، ولكن صحيفة "ذا صن" (THE SUN) البريطانية عقدت مقارنة بينهما، ولكن خارج الملاعب.

وأفردت الصحيفة البريطانية مقارنة من ناحيتي الأموال والأعمال ورفاهية الحياة التي يعيشها كلا النجمين، مشيرة إلى أن ثروة كل منهما تخطت المليار دولار، وفقا لمجلة "فوربس" الأميركية؛ ليكونا الوحيدين بنادي المليار من رياضيي كرة القدم.

القصور

وطرحت الصحيفة سؤالا "على ماذا ينفقان أموالهما؟" وأجابت بأن رونالدو عاش في بعض المنازل الرائعة خلال 17 عاما الأخيرة بعد بداياته المتواضعة في مسقط رأسه ماديرا، حيث أنفق عام 2003 بعد انضمامه إلى مانشستر يونايتد 3 ملايين جنيه إسترليني (أكثر من 4.1 ملايين دولار) على عقار لا يصدق في ألدرلي إيدج، وعندما انتقل إلى ريال مدريد في 2009 مقابل 111 مليون دولار، اشترى قصرًا مذهلاً بقيمة 6.6 ملايين دولار.

ويعيش رونالدو حاليًا بتورينو في فيلتين متجاورتين بمنطقة مرتفعة على طريق خاص يحرسه الأمن، حتى بوابة الدخول، ويسكنها الأثرياء فقط، وتتميز الفيلتان بكل وسائل التدريب والترفيه، ومنها صالة رياضية وحمام سباحة، وتحيط بهما الحدائق والنباتات المورقة من كل جانب.

كما يمتلك رونالدو أيضًا منزل عطلات بقيمة تبلغ نحو مليوني دولار في كوستا ديل سول، بالإضافة إلى منزل ضخم من عدة أدوار تقدر قيمته بأكثر من 9.7 ملايين دولار في ماديرا، وتعيش فيه والدته وشقيقه ويقضي فيه بعض عطلاته.

في حين يتميز قصر ميسي العصري في برشلونة -الذي تبلغ تكلفته 7.6 ملايين دولار- بإطلالات رائعة على بحر البليار، وبسبب القيود البيئية، تم وضع منطقة حظر طيران فوق منطقة القصر الذي يبعد 12 ميلاً فقط عن ملعب كامب نو.

ويضم قصر ميسي ملعبا صغيرا لكرة القدم، ومسبحا، وصالة ألعاب رياضية داخلية، وملعبا لأطفاله الثلاثة، وفي وقت سابق هذا العام قيل أيضا إن ميسي دفع أكثر من 10 ملايين دولار لشراء شقة فاخرة في برج بورش ديزاين في ميامي الأميركية، ومن المثير للدهشة أن المبنى يضم 3 مصاعد للسيارات، مما يسمح للمقيمين فيه بإيقاف سياراتهم في الطابق نفسه الذي يوجد فيه جناحهم.

السيارات

يعد رونالدو من هواة جمع السيارات الفارهة، وقدرت السيارات التي يملكها العام الماضي بأكثر من 22 مليون دولار، وأبرز سيارة في مجموعته هي سيارة "بوغاتي" (Bugatti Centodieci) وتبلغ قيمتها 11.7 مليون دولار، ولا يوجد سوى 10 سيارات منها في العالم.

ويحب ميسي السيارات الفاخرة أيضا، لكن بدرجة أقل من رونالدو، وأغلى سيارة في مجموعة سيارات اللاعب الفائز بالكرة الذهبية 6 مرات يقدر ثمنها بنحو 2 مليون دولار.

الطائرات

يتمتع كل من رونالدو وميسي بأسلوب حياة يتسم بأعلى درجات الرفاهية، لذا فلا عجب أن تكون لديهما طائرات خاصة؛ ففي عام 2015 دفع النجم البرتغالي 27.6 مليون دولار لشراء طائرة جلف ستريم "جي 200" (G200) ذات محركين، وتصل سرعتها القصوى إلى 560 ميلا في الساعة، وتستطيع قطع مسافة 3910 أميال، لذا فهي مثالية للرحلات السريعة من إيطاليا إلى المحاور في جميع أنحاء أوروبا، وتحتوي على تشكيلة واسعة من المقاعد، ويمكن أن تستوعب ما يصل إلى 10 ركاب في الرحلة الواحدة.

كما يستخدم ميسي طائرته الخاصة منذ 2018 بقيمة 16.6 مليونا، واضطرت الطائرة إلى الهبوط في بروكسل بسبب عطل فني العام الماضي، وتتميز الطائرة بوجود مطبخ خاص وحمامين ومقاعد تكفي لـ16 شخصًا، كما زين ميسي درج الطائرة بأسماء عائلته: زوجته أنتونيلا وأطفاله تياجو وسيرو وماتيو.

اليخوت

في عام 2019، ذهب رونالدو إلى البحار لتوسيع إمبراطوريته من الأشياء المدهشة، حيث أضاف إلى حياته يختًا فخمًا بقيمة 7.6 ملايين دولار، ويضم 5 "كبائن" فاخرة و6 حمامات مزينة بشكل مذهل، كما يوجد أيضًا مطبخ حديث، بالإضافة إلى منطقتين للاسترخاء وصالة كبيرة وغرفة طعام فخمة.

ولم ينضم ميسي بعد لأصحاب اليخوت، ولكنه غالبًا يستأجر أحدها ليقضي بعض عطلاته مع أصدقاء له، من بينهم لويس سواريز وسيسك فابريغاس على متن يخت "سيفين سي" (Seven C)، الذي يبلغ طوله 92 قدمًا تقريبًا، وتم بناؤه لأول مرة عام 2003 قبل تجديده عام 2011.

ويتميز بتصميمات داخلية فاخرة في جميع الأنحاء، ويتسع لـ10 ضيوف في 4 غرف، بما في ذلك جناح رئيسي، وصالة لكبار الشخصيات، و"كابينتان متشابهتان"، إلى جانب مساحة كبيرة للحمامات الشمسية والاسترخاء، ويتكلف إيجار هذا اليخت 55 ألف دولار في الأسبوع.

الفنادق

أصبح لدى رونالدو وميسي مجموعة من المشاريع التجارية، منها سلسلة من الفنادق، حيث يدير رودريغو شقيق ميسي سلسلة تضم 3 فنادق في إسبانيا. كما أضاف ميسي إلى مجموعته منتجعًا سياحيا في منطقة إيبيزا السياحية اشتراه عام 2017، وتبلغ تكلفة الإقامة فيه نحو 350 دولارا في الليلة.

في حين يتوسع رونالدو في إنشاء الفنادق المملوكة لمجموعته التجارية "سي أر 7" (CR7 Group)، حيث يمتلك فنادق اقتصادية في فونشال ولشبونة، ويجري الاستعداد لافتتاح فنادق فاخرة أخرى في نيويورك ومدريد وباريس ومراكش.

في النهاية، نترك لكم التقدير، بشأن من يعيش حياة مرفهة بشكل أكبر: ميسي أو رونالدو؟

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

لا يوجد لاعب بتاريخ كرة القدم العالمية يتميز من الناحيتين المادية والمعنوية مثل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، سواء في منتخب بلاده أو مع برشلونة، حتى أصبح الجميع يخطب وده على مستوى المدربين أو الإدارة.

21/3/2021

لم تكن الصدفة وراء تحقيق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو رقما قياسيا غير مسبوق لأي بطل رياضي بوصوله لنصف مليار متابع على مواقع التواصل الاجتماعي، بل لأسباب كثيرة وصلت بشعبيته لهذه الدرجة الخرافية.

16/2/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة