أبيدال: غريزمان حرمنا من نيمار وهذه تفاصيل خلافي مع ميسي والعرض الذي جلبته لإنقاذ برشلونة من الديون

أبيدال (يمين) خلال حفل تقديم كيكي سيتين المدرب السابق لبرشلونة (غيتي)
أبيدال (يمين) خلال حفل تقديم كيكي سيتين المدرب السابق لبرشلونة (غيتي)

تحدث الفرنسي إيريك أبيدال لأول مرة منذ مغادرته منصب المدير الرياضي لبرشلونة، وكشف أسباب فشل صفقة عودة نيمار إلى النادي الكتالوني وكواليس المشاورات من أجل خلافة المدرب السابق إرنستو فالفيردي، إضافة إلى تفاصيل خلافه مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وفي حوار مع صحيفة تلغراف (The Telegraph) البريطانية، أكد أبيدال أنه سافر إلى باريس قبل 10 أيام من إغلاق سوق الانتقالات الصيفية لعام 2019، وأوضح أن ليوناردو المدير الرياضي لباريس سان جيرمان لم يكن معارضا للتخلي عن خدمات نيمار.

وأوضح أبيدال -وفقا لمقتطفات من المقابلة نشرتها الصحف الإسبانية- أنه مقتنع أن نيمار كان سيعود إلى برشلونة لو لم تتعاقد إدارة النادي الكتالوني تلك الفترة مع المهاجم الفرنسي أنطوان غريزمان.

من جانب آخر، تحدث أبيدال عن المشاورات التي دارت بشأن المدرب الذي سيخلف فالفيردي الذي غادر برشلونة مطلع عام 2020، وأوضح أنه رشح كلا من الأرجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو والإيطالي ماسيميليانو أليغري والقائد السابق للفريق تشافي، إضافة إلى المدرب كيكي سيتين الذي وقع عليه الاختيار لقيادة الفريق.

وأشار اللاعب السابق لبرشلونة والمنتخب الفرنسي إلى أنه كان يفضل التعاقد مع بوتشيتينو، ولكن أطرافا من الإدارة عارضت ذلك بسبب علاقة المدرب الأرجنتيني بالغريم المحلي نادي إسبانيول.

وبخصوص الخلاف الذي اندلع مع ميسي، ورد النجم الأرجنتيني على تصريحات لأبيدال هاجم فيها اللاعبين وقال إن بعضهم كان وراء إقالة فالفيردي، قال أبيدال "ميسي تحدث معي شخصيا. أجرينا محادثة جادة. لم أعتبر ذلك مشكلة لأني أفضل الشفافية دائما، كان اللاعب الوحيد الذي تحدث معي بهذه الطريقة، لست مضطرا لإصلاح أي شيء مع ميسي، علاقتنا لم تتغير من وجهة نظري، ولم أقل أبدا أن ميسي كان سيطلب إقالة فالفيردي".

من جانب آخر، تحدث أبيدال عن الوضعية المالية لنادي برشلونة المثقل بالديون، وقال إنه استقدم عام 2019 شركة بريطانية أرادت الاستثمار في الفريق، ولكن الصفقة فشلت بعد رفض إدارة النادي الكشف عن تفاصيل ديون الفريق.

وقال إن أطرافا في الإدارة رفضت الكشف عن تلك التفاصيل لأن ذلك سيمثل دليل إدانة لها، وسيرفع المطالبات برحيلهم من قيادة الفريق.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

رغم كل المآخذ عليه، من الصعب ألا تُعجَب بخوان لابورتا، ليس لأنه رئيس رائع، ولكنه لأنه يُظهِر درجة من الأصالة لا يُظهِرها المشاهير عادة في الإعلام، يُخطئ ويتحمس وينفعل، ولكنه نادرا ما يفقد هيبته.

15/3/2021

شيء واحد أثبته لابورتا في هذه الانتخابات وكل ما صاحبها من جدل؛ أنه الأذكى على الإطلاق بين كل المرشحين، فعندما تجد منافسك يحفر قبره بنفسه فإن أفضل ما يمكنك أن تفعله هو أن تشاهده وتدعه وشأنه.

14/3/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة