بعد البطاقة الحمراء المثيرة للجدل.. هجوم "قاس" من مدرب أتلانتا على الحكم

غاسبريني: الحكم أفسد المباراة بقرار مبالغ به (مواقع التواصل)
غاسبريني: الحكم أفسد المباراة بقرار مبالغ به (مواقع التواصل)

في الدقيقة الـ17 من مواجهة أتلانتا وضيفه ريال مدريد طرد الحكم الألماني توبياس ستيلر مدافع أتلانتا ريمو فريلير، ليثير حالة من الجدل بين خبراء التحكيم ومحللي الكرة وجماهيرها ورواد مواقع التواصل.

فالمدافع السويسري ارتكب خطأ على الفرنسي فيرلاند ميندي ظهير "الملكي" خارج منطقة الجزاء فيما كان الأخير يشق طريقه نحو المرمى الإيطالي.

وتغلب ريال مدريد على مضيفه أتلانتا أمس الأربعاء بهدف نظيف (سجله ميندي) في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وعن هذه الحادثة، يقول غامبييرو غاسبريني المدير الفني لأتلانتا إن "الحكم أفسد المباراة بشكل كامل لأن القرار كان مبالغا فيه، لا أريد التعرض لعقوبة أخرى كما حصل معي في الدوري الإيطالي، لا أرغب في قول شيء يدفع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا" (UEFA) لمعاقبتي لأشهر، ولكن هذا انتحار كروي، لا يمكن أن نختار حكاما لم يلعبوا كرة القدم من قبل ولا يفرقون بين الخطأ والمخالفة العادية، إن كان لا يعلم الفارق بينهما فإن عليه أن ينتقل لمهنة أخرى، عليهم اختيار حكام لعبوا كرة قدم سابقا".

وتابع -في تصريحات إلى "سكاي سبورتس إيطاليا"- أنه "علينا أن نفوز في مدريد، لا يمكننا التفكير بشكل مفرط، لدينا احتمالية واحدة، علينا تحقيق الفوز".

في المقابل، فضل الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد عدم التعليق على حالة الطرد، وقال "إنه قرار الحكم"، مؤكدا أن الفوز في عقر دار "أبناء بيرغامو" كان نتيجة جيدة، وأنه كان أهم شيء في المباراة.

وتابع "لا أعتقد أن الابتكار شيء مهم مثل تسجيلنا هدف وعدم اهتزاز شباكنا، عانينا من غياب العديد من اللاعبين ولكننا على الطريق الصحيح.. نتسم بالقوة على مستوى الدفاع".

بدوره، قال الإيطالي فابيو كابيلو -المدرب السابق للريال- إن الطرد كان قاسيا، لأن فرولير لم يكن الأخير في الدفاع، لقد أفسد الحكم المباراة تماما".

وتابع "كنت أرغب في معرفة ما إذا كان الضغط الذي يمارسه غاسبريني سينجح أمام الريال".

يذكر أن طرد فريلير هو الأسرع لفريق إيطالي في تاريخ دوري ابطال أوروبا (16 دقيقة و57 ثانية).

كما يعد "الملكي" أكثر نادٍ حصل خصومه على بطاقة حمراء بأدوار خروج المغلوب في دوري أبطال أوروبا بواقع ١٥ مرة.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي + وكالات

حول هذه القصة

تقدم ريال مدريد الإسباني خطوة هامة نحو ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عقب فوزه الثمين 1-صفر على مضيفه أتلانتا الإيطالي، في حين عاد مانشستر سيتي بفوز مهم من ملعب بوروسيا مونشغلادباخ الألماني 2-صفر.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة