تأهل أرسنال وأياكس لدور الـ16 بالدوري الأوروبي ونابولي يودع البطولة

أوباميانغ (وسط) نجح في تسجيل هدفين رغم الرقابة المشددة التي تعرض لها (غيتي)
أوباميانغ (وسط) نجح في تسجيل هدفين رغم الرقابة المشددة التي تعرض لها (غيتي)

أفلت أرسنال الإنجليزي من فخ ضيفه بنفيكا، وواصل مسيرته ببطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم، بعدما تأهل لدور الـ16 للمسابقة القارية، عقب فوزه المثير 3-2 على نظيره البرتغالي اليوم الخميس في إياب دور الـ32 للبطولة.

وكان لقاء الذهاب الذي جرى بين الفريقين بالعاصمة البرتغالية لشبونة يوم الخميس الماضي قد انتهى بالتعادل الإيجابي 1-1، ليظفر الفريق اللندني ببطاقة العبور للدور المقبل.

وتقدم أرسنال بهدف حمل توقيع نجمه الغابوني بيير إيميريك أوباميانغ في الدقيقة 21، لكن بنفيكا رد بهدفين عن طريق دييغو جونسالفيس ورافا سيلفا في الدقيقتين 43 و61.

وانتفض أرسنال في الوقت المناسب، بعدما أحرز كيران تيرني هدف التعادل في الدقيقة 67، ثم عاد أوباميانغ لهز الشباك من جديد، محرزا هدف الصعود للفريق الإنجليزي في الدقيقة 87.

وبلغ أياكس أمستردام الهولندي الدور ذاته بعد فوزه على ليل الفرنسي 2-1، ليكرر فوزه بالنتيجة نفسها ذهابا، ليفوز بمجموع المباراتين 4-2.

وتقدم أياكس عن طريق دافي كلاسين في الدقيقة 15، قبل أن يسجل يوسف يازجي هدف التعادل لفريق ليل في الدقيقة 78 من ضربة جزاء.

وفي الدقيقة 88 سجل البرازيلي ديفيد نيريس هدف الفوز لأياكس.

وانضم غرناطة الإسباني إلى ركب المتأهلين رغم خسارته أمام مضيفه نابولي
الإيطالي 1-2.

واستفاد الفريق الإسباني من فوزه ذهابا 2-صفر، ليتفوق على نابولي 3-2 في مجموع المباراتين.

وتقدم نابولي في الدقيقة الثالثة عن طريق بيوتر زيلينسكي، قبل أن يدرك أنخيل مونتورو التعادل لغرناطة في الدقيقة 25.

وفي الدقيقة 59 أضاف فابيان رويز الهدف الثاني لنابولي.

وحقق مولده النرويجي المفاجأة وأطاح بمضيفه هوفنهايم الألماني مبكرا من البطولة، بعدما تغلب عليه 2-صفر، معوضا تعادله على ملعبه 3-3 مع منافسه في لقاء الذهاب.

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

عندما وصل صاحب البشرة الخلاسية البالغ من العمر واحدا وعشرين عاما إلى نادي سانت إتيان الفرنسي مطلع 2011، كان يبحث عن استغلال فرصة رابعة تتاح له -فقد أعير من فريق الشباب لميلان الإيطالي إلى فرق ديجون وليل وموناكو الفرنسية دون أن يحقق النجاح المأمول- إذ كان الفشل مجددا غير مسموح، بل ويشكل تهديدا حقيقيا لمسيرته.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة