بالفيديو.. كومان: سان جيرمان أعطى برشلونة "حمّاما باردا من الواقع"

الهزيمة الساحقة تظهر على ميسي الواقف بين لاعبي سان جيرمان (غيتي)
الهزيمة الساحقة تظهر على ميسي الواقف بين لاعبي سان جيرمان (غيتي)

أكد رونالد كومان مدرب برشلونة أن الخسارة 4-1 على أرضه أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الـ16 بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في كامب نو أمس الثلاثاء تكشف الجهد الكبير الذي يحتاجه النادي لاستعادة أمجاد الماضي.

وظهر برشلونة في الأدوار الإقصائية لدوري الأبطال لأول مرة منذ الخسارة 8-2 أمام بايرن ميونخ في دور الثمانية الموسم الماضي، وبدأ بقوة وسجل هدفا عن طريق ركلة جزاء نفذها ليونيل ميسي.

لكن سان جيرمان -الذي افتقد المصابين نيمار وأنخيل دي ماريا- عاد سريعا إلى الطريق الصحيح وسجل 3 أهداف من كيليان مبابي، إلى جانب هدف من مويس كين.

وقال كومان "هذا حمام بارد من الواقع، أظهرت المباراة أننا نفتقد الكثير من الأشياء لنكون فريقا من المستوى الأول، خاصة المستوى المطلوب في دوري أبطال أوروبا، تعكس النتيجة مدى أفضلية المنافس، لقد كان أفضل كثيرا منا".

وأضاف أن "الشوط الأول كان متكافئا بشكل أكبر، وعندما كنا نتقدم 1-صفر حصلنا على فرصة لعثمان (ديمبلي)، لكن في الشوط الثاني عانينا من مشكلات في الدفاع، وأثبت المنافس أنه أقوى كثيرا بدنيا".

وورث كومان تشكيلة متقدمة في العمر وتفتقد الثقة عندما تولى المسؤولية خلفا للمدرب كيكي سيتين في أغسطس/آب الماضي، ورغم أن موسمه الأول شهد مراحل صعود وهبوط فإن العملاق الإسباني بدا أنه في الطريق الصحيح منذ بدء 2021.

وفاز برشلونة في آخر 7 مباريات بالدوري المحلي، وسحق ألافيس 5-1 يوم السبت الماضي، لكن سان جيرمان أظهر تفوقه الواضح.

وقال كومان "لقد أظهر المنافس أنه أكثر تكاملا منا، ويجب أن نقبل ذلك ونحاول أن نتحسن، كنا ندرك أن شيئا من هذا القبيل يمكن أن يحدث أمام فريق رائع وصاحب قوة بدنية ويملك خبرات، إنه يتفوق علينا في العديد من الأمور".

وبعد الحديث عن الفارق الفني شكك المدرب الهولندي في امتلاك برشلونة فرصة لتحقيق انتفاضة في مباراة الإياب في باريس في 10 مارس/آذار المقبل كما فعل لويس إنريكي سابقا عندما فاز على بطل فرنسا 6-1 في مباراة إياب عام 2017.

وقال المدرب الهولندي "يمكن أن أكذب، لكن عندما يخسر الفريق 4-1 على أرضه فإنه يملك فرصة ضئيلة جدا للتأهل".

 

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

عندما وصل لويس سواريز إلى أتلتيكو مدريد الصيف الماضي، انقسمت الآراء بشأن إمكانية نجاحه، لكنه تخطى التوقعات ووصل لذروة تألقه، ليقترب بفريقه من حلم التتويج بلقب الليغا، ويتفوق على القناص ليونيل ميسي.

16/2/2021
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة