في مقدمتها رونالدو.. أسباب ترنح مانشستر يونايتد هذا الموسم

Newcastle United v Manchester United - Premier League
من أبرز المشكلات عدم وجود تناغم بين كريستيانو رونالدو وبعض زملائه (غيتي)

بعد إقالة المدرب النرويجي أولي غونار سولشاير، قرر مانشستر يونايتد تعيين الألماني رالف رانجنيك في محاولة لمساعدة الفريق على إعادة اكتشاف نفسه واستعادة بعض من أمجاده. ومع ذلك، فإن هذه المهمة ليست سهلة على الإطلاق على المدرب السابق لفريق "لايبزيغ"، وسط الحديث عن أن الوضع في غرفة ملابس الفريق متوتر لأسباب مختلفة.

رونالدو والتناغم مع بعض زملائه

وفقًا لصحيفة "ديلي ميل" (Daily Mail)، فإن من أبرز المشكلات عدم وجود تناغم بين كريستيانو رونالدو وبعض زملائه، مثل النجم الإنجليزي الشاب ميسون غرينوود.

في غضون ذلك، ألمح غاري نيفيل، القائد السابق للفريق والمحلل في قناة" سكاي سبورتس"، إلى مواجهة على القيادة بين رونالدو وهاري ماغواير الذي تراجعت قيادته لدفة الفريق بعد وصول النجم البرتغالي الصيف الماضي.

غياب روح الفريق

بعد تعادل المانيو مع نيوكاسل 1-1 قبل أيام، أعرب نيفيل أيضًا عن عدم ارتياحه للطريقة التي تعامل بها برونو فرنانديز ورونالدو مع بعض زملائهم الأصغر سنًّا.

وقال نيفيل "هناك شيء غير صحيح"، وتابع "بالتأكيد هناك ثرثرة وقعت، الفريق فاقد لروح الجماعة، وروح غرفة الملابس مهمة حقًّا، ولا أعتقد أنهم جميعًا مع بعضهم بعضا في الوقت الحالي".

كما أكد مدافع مانشستر يونايتد السابق أن فرنانديز يكافح للتكيف مع أسلوب مدربه الجديد 4-2-2-2.

مواعيد التدريبات

وفقًا لما أوردته وسائل إعلام بريطانية، هناك العديد من اللاعبين الذين يكافحون للتكيف مع حصص تدريب رانجنيك المتأخرة، فقد انتهت حصة تدريب أمس الثلاثاء الساعة (17:00 بتوقيت غرينتش)، عندما حلّ الظلام بالفعل.

لاعبون راحلون

هناك لاعبون مثل أنتوني مارسيال ودين هندرسون وإريك بايلي وجيسي لينغارد ودوني فان دي بيك لا يكادون يشاركون بأي دقائق لعب، ويمكن لليونايتد الاستغناء عنهم أو إعارتهم الشهر المقبل.

المصدر : مواقع إلكترونية