إريكسن يعود إلى الملاعب بعد تعافيه من آثار الأزمة القلبية

FC Internazionale v AC Milan - Coppa Italia
إريكسن لم يتمكن من العودة إلى فريقه إنتر ميلان (غيتي)

قال متحدث باسم نادي أودنسه اليوم الخميس إن الدانماركي كريستيان إريكسن، لاعب وسط إنتر ميلان، بدأ التدرب مع ناديه السابق في الدانمارك بعد انتهاء برنامج إعادة التأهيل عقب تعرضه لأزمة قلبية خلال بطولة أوروبا لكرة القدم.

ولم يلعب إريكسن البالغ عمره 29 عاما منذ سقوطه في الملعب في المباراة الافتتاحية للدانمارك خلال الخسارة 1-صفر أمام فنلندا في 12 يونيو/حزيران الماضي.

لكنه تعافى عقب إنقاذ حياته في الملعب بمساعدة زملائه والطاقم الطبي قبل نقله إلى مستشفى قريب حيث عولج بزرع جهاز لتنظيم ضربات القلب.

وقال المتحدث لرويترز "تواصل إريكسن معنا، وبدأ يتدرب بمفرده".

وأضاف "إنه أمر طبيعي فقد لعب في نادي أودنسه في فئات الشباب، ويعيش بالقرب من النادي. نحن سعداء بتوفير مكان لتدريبات إريكسن".

إريكسن يعود إلى ناديه القديم

ولعب إريكسن مع نادي أودنسه قبل الانضمام إلى أياكس أمستردام في 2008 حيث أصبح وقتئذ أيضا لاعبا دوليا. وانتقل إلى توتنهام في 2013 وشارك في نهائي دوري أبطال أوروبا 2019، وبعد ذلك وقّع مع نادي إنتر ميلان العام الماضي.

وفي أغسطس/آب الماضي قال فرانشيسكو براكونارو عضو اللجنة الفنية والعلمية في الاتحاد الإيطالي لكرة القدم إنه لن يسمح لإريكسن باللعب في إيطاليا قبل إزالة جهاز تنظيم ضربات القلب.

وقال إنتر ميلان في أكتوبر/تشرين الأول "بخصوص حقوق تسجيل اللاعب إريكسن، تجدر الإشارة إلى أنه في أعقاب الإصابة الخطيرة التي تعرض لها في بطولة أوروبا في يونيو/حزيران 2021 فرضت السلطات الطبية الإيطالية على اللاعب حظر ممارسة الأنشطة الرياضية في الموسم الحالي".

وأضاف البيان "ورغم أن اللاعب لا تتوفر لديه شروط اللياقة المطلوبة لممارسة النشاط الرياضي في إيطاليا، فإنه ربما يتمكن من تحقيق ذلك في دول أخرى حيث يستطيع ممارسة الأنشطة التنافسية".

المصدر : رويترز