هجوم فرنسي على منح ميسي الكرة الذهبية

Soccer Football - The Ballon d’Or awards - Theatre du Chatelet, Paris, France - December 2, 2019  Barcelona's Lionel Messi with his six Ballon d'Or trophies   REUTERS/Christian Hartmann     TPX IMAGES OF THE DAY
أغلب التسريبات تؤكد فوز ميسي بالكرة الذهبية للمرة السابعة (رويترز)

قبل ساعات من حفل جائزة الكرة الذهبية في العاصمة الفرنسية باريس، شنّ أحد المتوجين السابقين بالجائزة هجوما على المنظمين، وقال إن منح ليونيل ميسي الكرة الذهبية اليوم غير مستحق وسيضر بمصداقية الجائزة.

وتشير أغلب التوقعات إلى فوز ميسي بالجائزة للمرة السابعة في تاريخه، ليعزز رصيده القياسي متقدما على غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو، الذي حصل على الكرة الذهبية 5 مرات.

وقبل ساعات من الإعلان الرسمي عن المتوج، قال اللاعب الفرنسي السابق جون بيار بابان لصحيفة "لوباريزيان" (Le Parisien) الفرنسية إن ميسي لم يلعب فترة طويلة بعد تتويجه بلقب كوبا أميركا مع منتخب الأرجنتين.

وأضاف "أنا لا أفهم، ويمكن أن نضيف كريستيانو رونالدو أيضا في هذه الحالة. منذ فوزه بكوبا أميركا، ماذا فعل ميسي في باريس؟ سجل هدفا واحدا في الدوري، و3 في دوري الأبطال… ليس لدي أي شيء ضد ميسي، إنه أحد أعظم اللاعبين في التاريخ، لكنه لا يستحق الحصول على الجائزة في هذا العام".

ويرى اللاعب السابق لنادي مارسيليا والمتوج بجائزة الكرة الذهبية عام 1991 أن فوز ميسي سيشكل ضربة لمصداقية الجائزة، وقال "اختيار ميسي في عام 2021 من شأنه أن يقلل من قيمة الكرة الذهبية لأن ذلك سيعني أننا لم نعد نعطي الفرصة للاعبين المتميزين للفوز بالجائزة". ورأى أن الشرط الأساسي لمنح اللقب هو الأداء الجيد على مدار موسم كامل، وهو شرط لن يقدر عليه إلا قلة من اللاعبين؛ مما يمنح الجائزة قيمتها وتقديرها.

وأضاف بابان "إذا أعطيناها لميسي هذا العام فيمكن لكل طفل في العالم أن يحلم بها. وسيكون الأمر أقل بريقا ربما". وأوضح أن منصة التتويج يجب أن يتنافس فيها لاعبون مثل ليفاندوفسكي وجورجينيو ومبابي وكريم بنزيمة.

المصدر : مواقع إلكترونية