مصر والجزائر في قمة مبكرة بين مرشحين للقب مونديال العرب

يتنافس منتخبا مصر والجزائر ضمن مجموعة واحدة في كأس العرب لكرة القدم التي تستضيفها الدوحة بداية من غد الثلاثاء حتى 18 ديسمبر/كانون الأول المقبل، ورغم ذلك فهما من أقوى المرشحين للفوز باللقب في النسخة العاشرة من البطولة المقامة برعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وتضم المجموعة الرابعة -إلى جوار مصر البطل التاريخي لكأس أمم أفريقيا، والجزائر حاملة اللقب الأفريقي- السودان ولبنان أيضا، ويتأهل صاحبا المركزين الأول والثاني في دور المجموعات إلى ربع النهائي.

ويشارك الفريقان بتشكيلة معظمها من اللاعبين المحليين، إذ استعانت الجزائر ببعض المحترفين في البطولات العربية، في حين ضمت مصر أحمد حجازي مدافع الاتحاد السعودي فقط لتعويض غياب إمام عاشور لاعب الزمالك المصاب بفيروس كورونا.

ويقود مصر خلال البطولة المدرب البرتغالي كارلوس كيروش، في حين يقود مجيد بوقرة مدرب المنتخب الجزائري للمحليين الفريق بدلا من
جمال بلماضي مدرب المنتخب الأول.

ووصف كيروش القائمة المختارة للبطولة بأنها تشكيلة من "الدماء الجديدة"، وهدفها المنافسة على اللقب، وأضاف المدرب البرتغالي المخضرم في تصريحات للصحفيين أن "كأس العرب مهمة للغاية مع كأس أمم أفريقيا، وستساعدنا كثيرا في تجربة عدد من اللاعبين الجدد وتجهيز المنتخب للمباراتين الفاصلتين في المرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم في قطر 2022، وهدفنا أن نصبح الأفضل في أفريقيا، وهذا لا يأتي إلا من خلال الفوز بالبطولات بداية من كأس العرب".

 

طموح بوقرة

على الجانب الآخر، فضل الاتحاد الجزائري الاستعانة بمنتخب المحليين بقيادة بوقرة، الذي قال إن فريقه هدفه الفوز بالبطولة، وأضاف -في مقابلة مع موقع الاتحاد الجزائري على الإنترنت- "نتطلع للمشاركة في كأس العرب، ستكون بالتأكيد بطولة رائعة وشديدة التنافسية بين المنتخبات العربية، وفي حضور الجماهير، فضلا على أنها ستقام على ملاعب كأس العالم".

وأضاف أن "المواجهات العربية الخالصة تتسم دائما بالندية والحماس، وسنعمل كل شيء من أجل التتويج باللقب، رغم أن تحقيق هذا الهدف لن يكون سهلا في ظل مشاركة منتخبات قوية كمصر وتونس والمغرب، إضافة إلى العراق والإمارات ولبنان والسودان التي تشارك بمنتخباتها
الأولى. "سنحاول السير على خطى المنتخب الأول بطل أفريقيا، وفلسفتنا وهويتنا في اللعب واضحة".

السودان ولبنان

ويسعى منتخب السودان إلى إثبات ذاته في كأس العرب، خاصة أنه سيشارك في البطولة بالعناصر الأساسية. واختار الفرنسي أوبير فيلود مدرب الفريق قائمة أغلبها من ناديي الهلال والمريخ.

وسيبدأ الفريق مشواره أمام الجزائر في الأول من ديسمبر/كانون الأول، ثم سيلعب في الرابع والسابع من الشهر ذاته أمام مصر ولبنان على الترتيب.

في المقابل، دعم منتخب لبنان تشكيلته ببعض لاعبي المنتخب الأولمبي، ويسعى التشيكي إيفان هاشيك مدرب الفريق للوصول للجاهزية المناسبة قبل انطلاق البطولة، حيث يبدأ مشوار الفريق بمواجهة مصر ثم الجزائر وأخيرا السودان.

المصدر : وكالات