ميندي مدافع مانشستر سيتي يبقى مسجونا حتى محاكمته في 3 جرائم اغتصاب

Premier League - Tottenham Hotspur v Manchester City
ميندي (يمين) يلعب في صفوف مانشستر سيتي منذ 2017 عقب انتقاله من موناكو الفرنسي (رويترز)

رفضت محكمة مرة أخرى مطالب الفرنسي بنجامين ميندي مدافع مانشستر سيتي بالخروج من السجن بكفالة، قبل محاكمته بتهمة اغتصاب سيدتين والاعتداء الجنسي على ثالثة.

ومكث ميندي (27 عاما) في الأسابيع السبعة الأخيرة في الحبس منذ اعتقاله أواخر أغسطس/آب الماضي.

وبقي ميندي قيد الحبس الاحتياطي في ليفربول، ولم يمثل أمام جلسة الاستماع في محكمة شستر كراون لبحث إمكانية خروجه بكفالة، حسب وكالة الأنباء البريطانية "بي آي إم" (BIM).

وتم استبعاد الصحافة من حضور جلسة الاستماع -التي استمرت 50 دقيقة- أمام القاضي، ولكن تم الكشف عن نتيجة طلب الخروج من الحبس بكفالة بعد الجلسة من قبل مسؤول المحكمة.

وتقدم ميندي بطلبين سابقين للخروج بكفالة، لكنهما رُفضا بعد اتهامه في 26 أغسطس/آب الماضي بـ3 جرائم اغتصاب تخص واقعة حدثت في أكتوبر/تشرين الأول 2020، بجانب الاعتداء الجنسي على سيدة مطلع يناير/كانون الثاني من العام الجاري، كما اتهم باغتصاب سيدة في أغسطس/آب الماضي.

وتردد أن وقائع الاغتصاب الثلاث حدثت في منزله، ومن بينها واقعة اغتصاب قاصر.

ولعب ميندي في صفوف مانشستر سيتي منذ 2017 عقب انتقاله من موناكو الفرنسي، لكن النادي الإنجليزي قرر إيقافه عقب اتهامه من قبل الشرطة، انتظارا لنتيجة التحقيقات.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

New York Governor Andrew Cuomo speaks at Rochdale Village Community Center in Queens, New York

استقال حاكم ولاية نيويورك الأميركية أندرو كومو من منصبه الثلاثاء، عقب تحقيق خلص إلى أنه تحرش جنسيا بـ11 امرأة، بعد أن واجه ضغوطا قانونية متصاعدة ومطالبات برحيله من جانب الرئيس جو بايدن وآخرين.

Published On 10/8/2021

يشهد إقليم كردستان العراق ازدياداً في حالات التحرش والابتزاز الالكتروني، لاسيما عبر وسائل التواصل الاجتماعي. وتطالب إدارة مواجهة العنف الأسري بتأسيس مديرية خاصة بالجرائم الإلكترونية.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة