شقيق راموس يثير الشكوك بشأن مستقبل قائد ريال مدريد

راموس يلعب مع ريال مدريد منذ عام 2005 (رويترز)
راموس يلعب مع ريال مدريد منذ عام 2005 (رويترز)

يواصل قائد ريال مدريد سيرخيو راموس صنع الحدث خلال هذه الفترة في بيت النادي الملكي، وذلك مع اقتراب انتهاء عقده مع الفريق في يونيو/حزيران المقبل، وعدم وجود مؤشرات للتوصل قريبا إلى اتفاق لتمديد التعاقد بين الطرفين.

وبداية من مطلع العام الحالي أصبح بإمكان راموس التفاوض مع أي نادٍ للانتقال إلى صفوفه بداية من الصيف المقبل بشكل مجاني، وهو ما يزيد الضغوط على إدارة ريال مدريد.

وفي الوقت الذي تزايدت فيه التسريبات بشأن المفاوضات التي تجمع راموس بإدارة ريال مدريد خرج رينيه -وهو شقيق راموس ووكيل أعماله- بموقف زاد الغموض بشأن علاقة اللاعب مع فريقه.

وأعاد رينيه نشر تغريدة للصحفي الإسباني ألفريدو دورو تحمل هجوما على إدارة ريال مدريد، وتحملها مسؤولية عدم التوصل إلى اتفاق مع راموس حتى الآن.

وكتب دورو "سيتعين على شخص ما أن يشرح كيف ولماذا وصلنا إلى هذه النقطة، مما يسمح لقائدك -وهو أحد أساطير ريال مدريد- بالظهور في تشكيلات سخيفة من اللاعبين الذين يمكنهم اليوم التوقيع بحرية مع نادٍ آخر".

وكانت تقارير صحفية قد أكدت أن إدارة ريال مدريد استجابت لطلب راموس (34 عاما)، ومنحته عرض تمديد العقد لمدة موسمين رغم أن الفريق يعتمد التجديد لموسم واحد فقط للاعبين الذين تجاوزت أعمارهم 30 عاما.

وأوضحت التقارير أن عملية التجديد تواجه عقبات، من بينها خلاف بشأن تخفيض راتب اللاعب، والذي يطالب به النادي في إطار سياسة تقليص تأثيرات جائحة كورونا، فيما يطالب راموس بالحصول على مكافأة بقيمة مليوني يورو في حال لعب 30 مباراة خلال الموسم.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة