ماركا الإسبانية: ميسي سيرحل عن برشلونة لهذا السبب وغوارديولا ونيمار يحددان وجهته القادمة

هناك عدة عوامل ستحدد وجهة ميسي في حال رحل عن برشلونة (رويترز)
هناك عدة عوامل ستحدد وجهة ميسي في حال رحل عن برشلونة (رويترز)

تشير التكهنات إلى احتمال رحيل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي عن برشلونة، خاصة أن عقده ينتهي الصيف القادم، وهو ما أكدته صحيفة "ماركا" (MARCA) الإسبانية، كما حددت وجهته القادمة أيضا.

وقال كارلوس كاربيو في مقال بالصحيفة إن أحد مصادره الموثوقين أخبره قبل أكثر من شهر بقليل، بعد فترة وجيزة من استقالة جوسيب ماريا بارتوميو في 27 أكتوبر/تشرين الأول الماضي من رئاسة نادي برشلونة؛ بأن "ميسي ما زال على استعداد لمغادرة برشلونة ولم يغير رأيه".

وأضاف أن المصدر أوضح أنه من غير المرجح أن يغير وصول رئيس جديد للنادي قرار ميسي بالرحيل، حيث إنه أصبح مقتنعا بأن مسيرته مع برشلونة وصلت إلى محطتها الأخيرة، حيث سيبلغ مع نهاية عقده في يونيو/حزيران القادم 33 عامًا، ويريد مواصلة الفوز بدوري أبطال أوروبا والكرة الذهبية مجددا.

وتابع الكاتب أن تحقيق ميسي هدفيه الرئيسيين سيكون مستحيلاً في برشلونة الموسم المقبل، في ظل الأزمة المالية الخانقة التي تعيق تجديد دماء الفريق بصفقات كبيرة تعيد له حيويته وبريقه السابق.

وأشار الكاتب إلى أن قرار ميسي مغادرة "كامب نو" ليس مرتبطا بمن يفوز في الانتخابات الرئاسية للنادي في 24 من الشهر الجاري، سواء كان جوان لابورتا أو فيكتور فونت أو أي شخص آخر، لأنه ليس هناك الكثير مما يمكن لأي شخص القيام به لبناء فريق تنافسي بشكل سريع.

ويؤكد الكاتب أنه إذا لم يحدث شيء جدير بإقناع ميسي بالعدول عن الرحيل، فإن وجهته القادمة ستكون مانشستر سيتي أو باريس سان جيرمان، مشيرا إلى أنه رغم ارتباطه بقوة أكبر بفريق مدربه السابق بيب غوارديولا الصيف الماضي، فإن بطل فرنسا يمتلك أوراقا رابحة.

وأبرز أوراق سان جيرمان الصداقة الحميمة التي تجمع بين نجمه البرازيلي نيمار وميسي، كما يمكن للنادي استخدام المال الذي سيحصل عليه من بيع كيليان مبابي المحتمل لريال مدريد لتغطية النفقات الباهظة للتعاقد مع النجم الأرجنتيني الذي يحصل على الراتب الأعلى في العالم.

المصدر : ماركا

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة