رسالة وداع صادمة.. ميسي يستنكر طرد سواريز ويهاجم إدارة برشلونة

ميسي وسواريز.. الوداع الأخير (مواقع التواصل)
ميسي وسواريز.. الوداع الأخير (مواقع التواصل)

نشر النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي رسالة وداع إلى الأورغوياني لويس سواريز زميله في برشلونة، حملت عبارات تعكس الصداقة التي تجمع هذين اللاعبين، ورسائل موجهة ضد إدارة النادي الكتالوني.

وكتب ميسي عبر حسابه في موقع إنستغرام "دخلت اليوم غرفة الملابس وقد فقدت شيئا ثمينا، سيكون من الصعب عدم الوجود معك داخل الملعب وخارجه. سأفتقدك كثيرا، لقد مرت سنوات عديدة، رفاق كثر: غداء، عشاء.. أشياء كثيرة لن تنسى أبدا".

وأضاف "سيكون من الغريب رؤيتك بقميص آخر، وأكثر من ذلك مواجهتك. كنت تستحق الخروج كما يليق بأحد أفضل اللاعبين في تاريخ النادي، حقق أشياء مهمة كلاعب أو مع المجموعة، وليس الطرد كما فعلوا، لكن في هذه المرحلة لا شيء يفاجئني".

View this post on Instagram

Ya me venía haciendo la idea pero hoy entré al vestuario y me cayó la ficha de verdad. Que difícil va a ser no seguir compartiendo el día a día con vos, tanto en las canchas como afuera. Los vamos a extrañar muchísimo. Fueron muchos años, muchos mates, comidas, cenas… Muchas cosas que nunca se van a olvidar, todos los días juntos. Va a ser raro verte con otra camiseta y mucho más enfrentarte. Te merecías que te despidan como lo que sos: uno de los jugadores más importantes de la historia del club, consiguiendo cosas importantes tanto en lo grupal como individualmente. Y no que te echen como lo hicieron. Pero la verdad que a esta altura ya no me sorprende nada. Te deseo todo lo mejor en este nuevo desafío. Te quiero mucho, los quiero mucho. Hasta pronto, amigo.

A post shared by Leo Messi (@leomessi) on

وختم ميسي رسالته بالقول "أتمنى لك كل التوفيق في هذا التحدي الجديد. أحبك كثيرا. أراك قريبا يا صديقي".

وعكست الرسالة مشاعر الصداقة التي تربط ميسي وسواريز، وعدم رضا قائد برشلونة عن طريقة التعامل مع الهداف الأورغوياني ودفعه للرحيل من الباب الضيق.

كما تؤكد استمرار غضب ميسي من إدارة النادي بعد أزمته الأخيرة وطلبه الرحيل عن الفريق، قبل التراجع والعودة إلى التدريبات.

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة