كارتيرون ترك الزمالك ويقترب من تدريب فريق سعودي.. مرتضى منصور يهدد ويتوعد

طريقة رحيله عن الزمالك كانت مفاجئة وسرعة تعاقده مع التعاون السعودي جاءت صادمة (رويترز)
طريقة رحيله عن الزمالك كانت مفاجئة وسرعة تعاقده مع التعاون السعودي جاءت صادمة (رويترز)

كما كانت سريعة ومفاجئة استقالة الفرنسي باتريس كارتيرون من تدريب الزمالك، كان صادما الحديث عن توليه تدريب نادي التعاون السعودي، وكل ذلك يأتي وسط غضب وتهديد من رئيس النادي المصري مرتضى منصور.

وبحسب صحيفة سعودية، فإن الاتفاق بين المدرب الفرنسي والفريق السعودي جاء بعد ساعات من فسخ كارتيرون عقده بشكل مفاجئ أمس الثلاثاء مع "القلعة البيضاء".

وكان التعاون قد أقال البرتغالي فيتور كامبليوس وكلف السعودي عبد الله عسيري بقيادة الفريق الذي يستكمل حاليا مشواره في دوري أبطال آسيا، بعد أن نجح في الهروب من الهبوط إلى الدرجة الثانية.

وأبلغ كارتيرون -الذي قاد الزمالك للفوز بلقبي كأس السوبر الأفريقي وكأس السوبر المحلي والوصول إلى نصف نهائي دوري أبطال أفريقيا- إدارة النادي المصري برغبته في الرحيل، ودفع قيمة الشرط الجزائي في العقد والتي تبلغ نحو ربع مليون دولار.

وحاول مجلس إدارة الزمالك بقيادة رئيسه مرتضى منصور إقناع المدرب بالبقاء والاستمرار، مع رفع راتبه السنوي بشكل يتناسب مع ما حققه أخيرا، لكن الفرنسي رفض بشكل حاسم مفضلا الرحيل.

وبعد فشل منصور في مسعاه، خرج على قناة النادي "مهددا ومتوعدا"، وقال "أن يرحل المدرب في هذا التوقيت وبهذه الطريقة فهناك شبهة مؤامرة في ذلك".

وأضاف "الزمالك تسامح مع كارتيرون كثيرا في التشكيل وبعض النتائج، وبالنهاية ترك النادي بطريقة غير محترمة".

وأكمل غاضبا "النادي الذي سيعلن التعاقد مع كارتيرون عليه تحمل رد فعل مرتضى منصور"، وتابع "الزمالك أكبر من كارتيرون وأكبر من النادي الذي سيذهب له".

وشدد قائلا "أحمّل اللجنة الخماسية مسؤولية ما حدث برحيل كارتيرون، وعلى مسؤوليتي الخاصة فايلر (رينيه، مدرب الأهلي المصري) سيرحل قريبا".

وبعد إعلان استقالته بهذه الطريقة، عبّر ناشطون وصحفيون رياضيون عن غضبهم من طريقة رحيل كارتيرون في هذا التوقيت تحديدا، متوقعين أن هذا القرار المفاجئ جاء من أجل المال والذهاب إلى تدريب النادي السعودي.

ورأى آخرون أن ما قدمته إدارة الزمالك للمدرب الفرنسي لم تقدمه لأحد من قبله، ورغم ذلك كله قرر الرحيل فجأة وتمسك بقراره.

المصدر : الصحافة المصرية + خدمة سند + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة