انضمام سواريز إلى يوفنتوس عملية معقدة

كشفت تقارير إعلامية أن الأورغوياني لويس سواريز، مهاجم برشلونة، صرف النظر عن الانضمام ليوفنتوس في الميركاتو الصيفي الجاري، رغم توصله لاتفاق سابق مع "اليوفي".

والسبب الرئيسي لعدم إتمام الصفقة يكمن في "البيروقراطية" التي أخرت حصول "البيستوليرو" على الجنسية الإيطالية والتي كان من المفترض بدء أولى خطوات هذه العملية غدا بامتحان اللغة الإيطالية.

وبحسب راديو "راك1" (RAC1) الكتالوني فإن الموعد النهائي المفترض لحصول سواريز على الجنسية سيمتد إلى ما بعد 6 من أكتوبر/تشرين الأول حتى لا يشغل مقعدا غير أوروبي بفريق "السيدة العجوز".

وهذا يعني أن سواريز لن يكون بمقدوره اللعب في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا، لأن كل فريق سيقدم أسماء اللاعبين المشاركين بالبطولة يوم 6 من الشهر المقبل.

وهذا يعني ضربة للهداف الأورغوياني الذي يريد الرحيل عن "البرسا" خاصة بعد إبلاغه من قبل المدرب الهولندي رونالد كومان أنه لا يعتمد عليه الموسم الجديد.

وقُدمت لسواريز عروض من فرق كبيرة، لكن هناك عقبة تتمثل في نزاعه مع برشلونة حول مسائل لها علاقة بأن اللاعب يريد الحصول على كافة حقوقه والبرسا يأمل بالحصول على المال مقابل الصفقة حتى لو كان قليلا ورمزيا.

ويبقى معرفة كيف ستكون طريقة تعامل كومان مع سواريز -الذي سجل مع برشلونة 198 هدفاً جعلته ثالث أفضل هداف في تاريخ النادي الكاتالوني- وما إذا كان سيشركه في مباراة اليوم الودية ضد جيرونا.

وفي السياق، تجنب رامون بلانيس، المدير الرياضي الجديد للبرسا، الخوض في مستقبل اللاعب وقال "سواريز كان وسيبقى لاعبا مهما، نكن الكثير من الاحترام لمن قدموا الكثير للبرسا، ولكن بعد ما حصل الموسم الماضي".

وختم بالقول "نحن في عملية تغيير شاملة مع أفكار ومدرب جديد. هذا ما نعمل عليه، ونحترم عقود اللاعبين. الميركاتو الصيفي سينتهي في 5 من الشهر المقبل. قد يحدث الكثير، وكله في إطار علاقة الاحترام المتبادل بين النادي واللاعبين".

المصدر : الصحافة الإسبانية