حارس توتنهام يؤكد حب مورينيو للعب العنيف ويفضل الفوز القبيح

مورينيو (يسار) يوجه لوريس خلال إحدى مباريات البريميرليغ (رويترز)
مورينيو (يسار) يوجه لوريس خلال إحدى مباريات البريميرليغ (رويترز)

كشف هوغو لوريس حارس مرمى فريق توتنهام أن المدرب جوزيه مورينيو يحاول غرس عقلية الانتصارات واللعب القوي في الفريق، وأكد على ضرورة الالتزام بهذه الفلسفة حتى لو كان ذلك يعني التضحية بالأداء الجميل.

وتلقى توتنهام دفعة كبيرة بعد تعيين مورينيو خلفا للمدرب ماوريسيو بوكيتينو في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، وأنهى الموسم في المركز السادس بعدما كان يقبع بالمركز الـ14.

وأظهر فيلم وثائقي على منصة أمازون برايم أن المدرب البرتغالي كان ينتقد لاعبيه لكونهم لطفاء بشكل مبالغ فيه، حيث إنه من المعروف عن المدرب البرتغالي حبه للاعبين الأقوياء بالملعب، وأشارت تقارير سابقة إلى توجيهه بعض لاعبيه باللعب العنيف، لإيقاف خطورة بعض اللاعبين، ومنهم نجم برشلونة ليونيل ميسي.

وهو ما يفسر تسبب بعض لاعبي توتنهام -خاصة الكوري الجنوبي سون هيونغ مين- في إصابات بالغة للمنافسين خلال المباريات.

ويثق لوريس بأن فريقه يجب أن يكون "مشاغبا" داخل الملعب.

ونقلت صحيفة غارديان عن الحارس الفرنسي البالغ عمره 33 عاما "بالفعل هذا صحيح في كرة القدم، أنت تحتاج في بعض الأحيان إلى تعلم كيفية تحقيق الفوز بطريقة قبيحة، لا تحتاج دائما إلى تقديم كرة ممتعة من أجل الفوز، بل تحتاج إلى تعلم فقط كيف تفوز".

وأضاف الحارس الفائز بكأس العالم "هذا لا يعني ألا تكون لطيفا خارج الملعب، لكن عندما تكون داخل الملعب يجب أن تفعل كل شيء ممكن، ربما تضطر إلى أن تكون مشاغبا لانتزاع الانتصار، لكن إذا حققت الفوز في مثل هذه المباريات فهذا يزيدك قوة".

وتابع "لا نزال نحتاج إلى الموهبة وروح الفريق، وكل هذه الأمور المعتادة، لكن أحيانا هذا لا يكون كافيا، يحاول المدرب غرس عقلية الانتصارات، وهو الأمر الذي يجب علينا جميعا اتباعه".

ويبدأ توتنهام مسيرته في الدوري الإنجليزي الممتاز أمام إيفرتون اليوم الأحد.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة