حوار بعد المعركة.. غوارديولا يتحدث عن لقائه مع زيدان ويحدد أولوياته قبل رحلة لشبونة

زيدان وغوارديولا تبادلا أطراف الحديث بعد نهاية اللقاء (مواقع التواصل)
زيدان وغوارديولا تبادلا أطراف الحديث بعد نهاية اللقاء (مواقع التواصل)

عاد المدرب الإسباني بيب غوارديولا إلى حواره مع نظيره الفرنسي زين الدين زيدان بعد نهاية مباراة ضمنت لمانشستر سيتي التواجد في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والتقدم خطوة نحو تحقيق حلم التتويج بالبطولة لأول مرة في تاريخ النادي.

وكرر مانشستر سيتي فوزه على ريال مدريد 2-1 أمس الجمعة، وحقق التأهل بمجموع مباراتي الذهاب والإياب (4-2)، في مباراة شهدت تفوقا واضحا لغوارديولا على زيدان.

ولم يمنع الصراع المحتدم بين المدربين لقاءهما بعد المباراة، وتبادلهما أطراف الحديث للحظات قرب خط التماس، في مشهد صنع الحدث في وسائل التواصل الاجتماعي خلال الليلة الماضية.

ولم يقدم غوارديولا تفاصيل عن فحوى ذلك الحديث، وقال في تصريحات بعد اللقاء "أردت تهنئته على تتويج فريقه بلقب الدوري الإسباني، وسألته كذلك عن صحة عائلته، وربما نتناول سويا العشاء ونتحدث يوما ما".

وكانت مباراة الأمس فرصة لمانشستر سيتي لتوجيه رسالة إنذار لباقي المنافسين، وتأكيد جاهزيته للمنافسة على لقب البطولة، بعد سنوات من الفشل في بلوغ المباراة النهائية.

وتحت قيادة غوارديولا، سقط سيتي دائما في أدوار خروج المهزوم، وخسر أمام توتنهام هوتسبير وليفربول وموناكو في المواسم الثلاثة الماضية.

لكن الفريق السماوي أظهر نضجا وسيطرة يرجحان أنه ربما أصبح مستعدا للمنافسة بجدية هذا الموسم، في انتظار تأكيد ذلك بداية من مواجهة ربع النهائي أمام ليون الفرنسي السبت المقبل.

وربما يعتقد مشجعو سيتي أن هذا العام قد يكون عام فريقهم، لكن غوارديولا يدرك أن هناك العديد من الفرق الجيدة، والعديد من المفاجآت في انتظاره في الأدوار القادمة، التي ستنظم على شكل بطولة مصغرة في لشبونة.

وقال المدرب الإسباني "إنها خطوة أولى مهمة، الفوز على ريال مدريد شيء رائع، لكن علينا الذهاب إلى البرتغال. يجب أن نأكل جيدا، ونتحد ونضحك ونبذل الكثير من الجهد، ونصل إلى هناك في أفضل صورة لمواجهة ليون، ومحاولة التأهل للدور قبل النهائي للمرة الثانية، فقط يجب أن نتحلى بالهدوء".

المصدر : مواقع إلكترونية + وكالات

حول هذه القصة

رغم توقف منافسات بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم خمسة أشهر بسبب تفشي وباء كورونا، فإن الإثارة كانت حاضرة في مواجهتي مانشستر سيتي مع ريال مدريد، ويوفنتوس مع ليون، في إياب الدور ثمن النهائي للبطولة.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة