أوزيل على طريقة غاريث بيل: باق مع أرسنال حتى آخر يوم في عقدي

أوزيل أصبح أسير مقاعد البدلاء في أرسنال (رويترز)
أوزيل أصبح أسير مقاعد البدلاء في أرسنال (رويترز)

نفى مسعود أوزيل نجم أرسنال الإنجليزي لكرة القدم -مرة أخرى- شائعات رحيله المبكر عن الفريق، وأكد أنه كان جاهزا في كل المباريات التي جلس فيها احتياطيا.

وقال النجم الألماني ذي الأصول التركية لمجلة "أثليتيك" الإلكترونية، "موقفي واضح، سأبقى هنا حتى آخر يوم في عقدي".

ولا يلعب أوزيل حاليا أي دور في أرسنال تحت قيادة المدرب ميكيل أرتيتا، ومعروف منذ مدة أن نادي أرسنال يريد التخلص منه، ولكن هذا ليس خيارا لأوزيل (31 عاما) الذي أكد "أنا أقرر متى أرحل، لا أشخاص آخرون".

وفي الموسم الماضي من الدوري الإنجليزي الممتاز، شارك أوزيل في 18 مباراة من أصل 38، وبعد أن توقف الدوري بسبب فيروس كورونا، لم يلعب أوزيل أي مباراة، ولم يتواجد لاعب المنتخب الألماني السابق في المباراة النهائية لكأس الاتحاد الإنجليزي التي فاز بها أرسنال على تشلسي.

ومع ذلك، استبعد أوزيل شائعات أنه غير جاهز للعب، وقال "كنت جاهزا بما يكفي لكل مباراة قبل فترة التوقف، وبصرف النظر عن إصابة بسيطة كنت جاهزا بعدها. لن أضعف من مواقف مثل هذه، إنها تجعلني أقوى، أظهرت من قبل أن بإمكاني العودة للفريق وسأظهر هذا مرة أخرى".

ودافع أوزيل أيضا عن قراره برفض التنازل عن راتبه خلال أزمة كورونا، وقال "لم تكن لدينا تفاصيل كافية، كان ينبغي علينا أن نوافق فقط، كان هذا غير عاجل خاصة للاعبين الصغار، لذلك رفضت".

وأكد "في النهاية لم أكن اللاعب الوحيد، ولكن اسمي فقط هو الذي ظهر. أي شخص يعرفني يعرف كم أنا كريم".

المصدر : وكالة الأنباء الألمانية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة