"الانهيار التام".. ماذا حصل مع يوفنتوس في الشوط الثاني من مواجهة ميلان؟

ميلان هز الشباك 3 مرات في 5 دقائق ليصعق اليوفي (رويترز)
ميلان هز الشباك 3 مرات في 5 دقائق ليصعق اليوفي (رويترز)

فضل ماوريتسيو ساري مدرب يوفنتوس عدم البحث عن أسباب "للانهيار التام" أمام ميلان في الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما فقد هيمنته على القمة لمدة ساعة، ليستقبل 3 أهداف في الشوط الثاني خلال خسارته 2-4 أمس الثلاثاء.

وأعطى أدريان رابيو وكريستيانو رونالدو التقدم ليوفنتوس، لكن ميلان هز الشباك 3 مرات في 5 دقائق، ليصعق متصدر الدوري، الذي أهدر نقاطا لأول مرة منذ استئناف الموسم الشهر الماضي بعد التوقف بسبب جائحة كورونا.

وسجل زلاتان إبراهيموفيتش من ركلة جزاء في الدقيقة 62، ثم تعادل فرانك كيسي بعد 4 دقائق لميلان، قبل أن يتقدم رفائيل لياو بعد دقيقة واحدة، ثم أكمل أنتي ريبيتش الرباعية.

وقال ساري لمحطة دي أيه زد إن "اعتقد أننا لعبنا بأداء رفيع المستوى في أول 60 دقيقة، وسيطرنا تماما، ثم حدث انهيار، لا يجب التفكير كثيرا في ما حدث لأن هناك مباراة أخرى بعد 3 أيام".

وأضاف "عادة لا يمكن إيجاد أسباب لهذه الانهيارات غير المفهومة".

وسيستضيف يوفنتوس -المتصدر برصيد 75 نقطة بفارق 7 نقاط عن لاتسيو مع تبقي 7 مباريات- أتلانتا يوم السبت.

وتابع ساري "التعمق في تحليل الموقف ووضع أنفسنا في تجربة لن يكون مثمرا، وسنخسر كل الجهود الجيدة التي قمنا بها حتى الآن".

وختم بأنها "هزيمة مختلفة تماما عما حدث أمام فيرونا ونابولي، لذا يجب أن نركز في المباراة المقبلة، هذا الفريق يملك قدرات ممتازة، وهذا ما نحتاجه لمواصلة البناء".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة