سر "الوحش" تراوري في تجنب الإصابة

سرعة تراوري ومهاراته تؤرق المدافعين (رويترز)
سرعة تراوري ومهاراته تؤرق المدافعين (رويترز)

تعب الإسباني أداما تراوري جناح وولفرهامبتون من شذب المدافعين له للتخفيف من سرعته وإعاقة تحركاته، فقرر أن يدهن جسمه بزيت الأطفال قبل المباراة وخلالها.

وتعرض "الوحش" ٤ مرات لإصابة في الكتف الموسم الماضي آخرها كانت أمام شيفيلد يونايتد في أولى المباريات بعد استئناف البريميرليغ.

وبحسب صحيفة "صن" البريطانية، فإن تراوري يضع زيت للأطفال قبل دخوله للملعب وخلال التوقفات وبين أشواط المباريات.

وكشفت مصادر من داخل "ولفز" أن "ما نقوم به لحماية أداما".

وأضافت "المدافعون يخافون من سرعته وقدرته على تجاوزهم ولهذا يصرون على الوصول ليديه لشذبه منهما، وهذا ما يسفر عن الإصابات المتتالية بكتفيه".

وختمت المصادر ذاتها "الزيت على يديه يجعل من الصعوبة على المنافسين شده ويقلل من الإصابات الخطرة".

يذكر أن تراوري (24 عاما) مطلوب من كبار البريميرليغ في مقدمتهم ليفربول بطل الموسم المنصرم.

المصدر : الصحافة البريطانية

حول هذه القصة

صنع المهاجم الإسباني أداما تراوري الحدث في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال الأسابيع الماضية، ولفت الأنظار بسبب أدائه الهجومي المميز وسرعته المذهلة بالرغم من كتلته العضلية الضخمة التي جعلته أشبه برياضيي كمال الأجسام.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة