"منبوذ" سيتقاضى 45 مليون دولار.. بيل لن يرحل عن ريال مدريد رغم خلافه مع زيدان

زيدان لا يرغب في استمرار بيل مع ريال مدريد (رويترز)
زيدان لا يرغب في استمرار بيل مع ريال مدريد (رويترز)

أغلق وكيل أعمال المهاجم الويلزي غاريث بيل الباب أمام رحيل اللاعب عن ريال مدريد خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، رغم الخلاف الواضح مع المدرب زين الدين زيدان.

وتحدث جوناثان بيرنات وكيل أعمال بيل لشبكة "بي بي سي" (BBC)، وأكد أن اللاعب "لن يرحل إلى أي مكان"، وهو ملتزم باستكمال مدة عقده الذي ينقضي في عام 2022.

وخرج بيل من حسابات زيدان ولم يشارك كثيرا خلال هذا الموسم، واستبعده المدرب الفرنسي من قائمة اللاعبين المعنيين بمباراة ريال مدريد وليغانيس أمس، رغم أن المواجهة كانت فرصة لمشاركة عدد من اللاعبين الاحتياطيين بعد ضمان النادي الملكي لقب الدوري الإسباني قبل هذه المواجهة.

وكان موقف زيدان رسالة واضحة للمهاجم الويلزي بأنه لم يعد بحاجة إليه، ولكن بيرنات استبعد أي فرصة لرحيل اللاعب ولو عن طريق الإعارة.

وقال بيرنات إن بيل "سعيد مع ريال مدريد ومستمتع بالعيش في العاصمة الإسبانية، لقد كان زيدان ناجحا للغاية، ولا توجد بينهما كراهية، بكل بساطة زيدان لا يريد الاعتماد على بيل، وغاريث يتدرب كل يوم ويتدرب جيدا، إنه أحد أفضل اللاعبين في العالم، وأفضل اللاعبين في العالم لا يلعبون مع أندية على سبيل الإعارة".

وبرر وكيل الأعمال صعوبة رحيل غاريث بيل براتبه الضخم، وقال إنه من الصعب العثور على فريق يمكن أن يمنحه الراتب الذي يتقاضاه مع ريال مدريد، والمقدر بنحو 760 ألف دولار أسبوعيا.

وكان بيل أحد نقاط الخلاف التي دفعت زيدان للرحيل عن ريال مدريد في صيف 2018، حيث طالب برحيل اللاعب الويلزي، في حين تمسك الرئيس فلورنتينو بيريز به.

وبعد عودته إلى النادي الملكي في ربيع 2019، تمسك زيدان بموقفه رافضا الاعتماد على بيل، وكان اللاعب على وشك الرحيل الصيف الماضي قبل أن تفشل صفقة انتقاله إلى الصين.

وسيكون ريال مدريد مجبرا على دفع نحو 45 مليون دولار رواتب لغاريث بيل خلال العامين المقبلين إن لم ينجح في التخلص منه خلال فترة الانتقالات الصيفية.

ولن يكون ريال مدريد الخاسر الوحيد في حال إصرار بيل على البقاء، لأن اللاعب معني بالمشاركة مع بلاده في أمم أورويا التي تأجلت إلى العام المقبل، وسيكون من الصعب عليه التألق إن لم يشارك في مباريات النادي الملكي خلال الموسم المقبل.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

خاطر زين الدين زيدان بتلويث سجله عندما عاد لتدريب ريال مدريد بعد عشرة أشهر من استقالته، لكن بضمان لقب الدوري الإسباني أثبت المدرب الفرنسي أنه لا يوجد من هو أفضل منه لهذا المنصب.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة