ريال مدريد يستعد للتتويج بلقب الليغا وسط احتفالات مكبوتة

بنزيمة بيده المربوطة منذ بداية الموسم يحتفل بهدفه في مرمى غرناطة (رويترز)
بنزيمة بيده المربوطة منذ بداية الموسم يحتفل بهدفه في مرمى غرناطة (رويترز)

يحتفل ريال مدريد عادة بألقابه عندما تحتشد الجماهير أمام نافورة سيبيليس بالعاصمة الإسبانية، والالتفاف حول حافلة الفريق المكشوفة حين تتجه إلى ملعب سانتياغو برنابيو لإكمال الاحتفال.

لكن احتفاله الوشيك بلقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، الذي سيحسم إذا فاز على فياريال غدا الخميس، سيكون مختلفا جدا بسبب الحذر من التجمعات الكبيرة وسط جائحة وباء كورونا.

ويقترب ريال من حصد اللقب في غياب الجماهير بملعبه الصغير ألفريدو دي ستيفانو داخل مدينته الرياضية حيث خاض مبارياته للإسراع في أعمال تجديد برنابيو.

وألغيت مراسم الاحتفال التقليدية في سيبيليس بعد أن أصدر النادي بيانا يطالب فيه مشجعيه بعدم الاحتشاد في قلب المدينة.

لكن الحكومة المحلية ستنشر أكثر من 200 شرطي لمنع التجمعات، كما طالب رئيس البلدية خوسيه لويس مارتينيز ألميدا المواطنين بالبقاء بعيدا.

وتحرص الشرطة على عدم تكرار مشاهد تجمع الجماهير خارج ملعب قادش الأسبوع الماضي ترقبا لحسم التأهل لدوري الأضواء، مما أثار انتقادات واسعة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ويثق الصحفي والمحلل التلفزيوني توماس رونسيرو في أن جمهور فريقه المفضل ريال مدريد سيتصرف على نحو صائب.

وقال لرويترز "جماهير مدريد في هذه الظروف الاستثنائية لا تريد أن تتحمل اللوم في انتشار موجة أخرى من العدوى بالمدينة".

وأضاف رونسيرو "معظم الجماهير ستحتفل في المنزل أو في ميادين صغيرة، وستكون الاحتفالات محدودة جدا على عكس المعتاد".

وأكد رونسيرو أن اللقب سيجلب السعادة لكثير من الأشخاص في واحدة من أكثر البلاد تضررا من الفيروس في أوروبا.

وتابع "ريال مدريد يحظى بأكبر عدد من الجماهير في إسبانيا وعانوا مثل الجميع من الوباء لكن يمكنهم الشعور بالفخر للفوز باللقب بكثير من الكبرياء وسيمنحهم البسمة في هذه الفترة القاسية".

وتجنب زين الدين زيدان مدرب ريال الحديث عن التتويج باللقب إلا بعد ضمان ذلك حسابيا، لكنه قال إنه يتمنى أن تمنح سلسلة انتصارات الفريق الشعور بالطمأنينة للجماهير.

وقال زيدان "كرة القدم وسيلة للنسيان والهروب من الحياة اليومية، ونحن نفكر في جمهورنا الذي لا يتمكن من حضور المباريات. نعرف أنهم يتابعوننا ويمكنهم الشعور بالفخر بما تفعله التشكيلة".

المصدر : رويترز

حول هذه القصة

أصبحت الاتهامات بمجاملة الحكام لفريق ريال مدريد تلاحق الملكي وتطغى على انتصاراته الأخيرة، بعد أن رددها حكم سابق بالليغا ومدافع برشلونة جيرار بيكيه، فهل يجامل الحكام ريال مدريد؟.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة