"غيرة".. هكذا رد غوارديولا على منتقدي رفع العقوبة عن مانشستر سيتي

غوارديولا طالب بالاعتذار لناديه بعد رفع عقوبة الإيقاف الأوروبي عنه (رويترز)
غوارديولا طالب بالاعتذار لناديه بعد رفع عقوبة الإيقاف الأوروبي عنه (رويترز)

طالب بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي بالاعتذار لناديه بعد رفع عقوبة الإيقاف الأوروبي عنه، متهما "بالغيرة" كل منتقدي الحكم القضائي.

وكانت المحكمة الرياضية الدولية (كاس) قضت أمس الاثنين برفع العقوبة التي فرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، على النادي، بالحرمان من المشاركة في المنافسات الأوروبية لمدة عامين، بداعي انتهاك قواعد اللعب النظيف.

وقال المدرب الإسباني اليوم الثلاثاء "لقد كان يوما عظيما لكرة القدم، ولم يكن يوما سيئا لأنه أظهر أننا نلعب وفقا لنفس القواعد مثل كل أندية النخبة".

وتجدر الإشارة إلى أن تصريحات غوارديولا جاءت بعد تصريحات ليورغن كلوب، المدير الفني لنادي ليفربول، انتقد خلالها قرار "كاس" وقال بمؤتمر صحفي اليوم "لا أتمنى شيئا سيئا لأحد، لكني لا أعتقد أن أمس كان يوما جيدا لكرة القدم".

وقال غوارديولا "سعيد بالقرار بدرجة لا يمكن تصديقها، فهو يظهر أن كل ما قاله الناس عن سيتي ليس حقيقيا، وينبغي الاعتذار لنا".

وكان خافيير تيباس رئيس الدوري الإسباني قد انتقد حكم "كاس" فرد عليه غوارديولا بالقول "لا بد وأن تيباس يشعر بالغيرة من كرة القدم الإنجليزية". وتابع "سنكون العام المقبل في دوري الأبطال يا سيد تيباس، لأننا تصرفنا وفقا للقانون".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي إنه لا يستوعب لماذا يسجل ناديه الكثير من الأهداف ويحرم منافسه من صناعة الفرص، ومع ذلك خسر تسع مباريات بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة