السلطان ينتفض: ألعب لميلان بالمجان تقريبا وإبراهيموفيتش ليس لاعبا للدوري الأوروبي

إبارهيموفيتش أكد أنه يلعب للفوز بالألقاب (رويترز)
إبارهيموفيتش أكد أنه يلعب للفوز بالألقاب (رويترز)

أثار النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش الشكوك بشأن استمراره مع نادي ميلان الموسم المقبل، ووجه انتقادات لاذعة لإدارة الفريق، وقال إنه لا يعرف المدرب الألماني الجديد الذي تحدثت الصحافة عن قدومه للفريق بداية من الموسم المقبل.

ونقلت صحيفة لاغازيتا ديللو سبورت الإيطالية عن إبراهيموفيتش قوله "أنا ألعب لأفوز بشيء ما، أو سأبقى في المنزل، الشغف هو ما يبقيتي هنا لأنني ألعب بالمجان تقريبا".

وأضاف "إبرا ولد للعب كرة القدم، لا أزال الأفضل، سنرى كيف أشعر بعد شهرين، وسنرى أيضا ما يحدث مع النادي، سأكون صادقا، إذا استمر الوضع على ما هو عليه من غير المحتمل أن أستمر في ميلان الموسم المقبل، إبرا لا يلعب في الدوري الأوروبي، وميلان ليس ناديا للدوري الأوروبي".

وعاد النجم السويدي إلى لقائه العاصف مع المدير التنفيذي لنادي ميلان إيفان غازيديس قبل استنئاف المنافسات بعد فترة التوقف بسبب كورونا، وقال "تحدثت عني وعن الفريق، كنت بحاجة إلى الحصول على بعض التفسيرات حول المستقبل، سواء بالنسبة لي أو للنادي، قلت إن هذا ليس ميلان الكبير الذي لعبت فيه يوما، يجب أن نبذل قصارى جهدنا حتى نعدل الوضع".

وعندما سئل إبراهيموفيتش حول المدرب الألماني رالف رانغنيك الذي يقترب من تولي تدريب ميلان بداية من الموسم المقبل، رد قائلا "من هو رانغنيك؟ لا أعرفه"، في إشارة إلى عدم رضاه على التعاقد مع المدرب.

وأثيرت تساؤلات خلال الأيام الماضية عن أسباب اتجاه إدارة ميلان للتعاقد مع رانغنيك، رغم أن المدرب الحالي ستيفانو بيولي يحقق نتائج مميزة مع الفريق، وأطاح حديثا بثنائي الصدارة في الدوري الإيطالي يوفنتوس ولاتسيو. ويحتل ميلان المركز السابع في المسابقة برصيد 49 نقطة.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة