قصة صعود رونالدو من طفل يأكل بقايا الطعام في المطاعم إلى أول ملياردير بكرة القدم

رونالدو داخل طائرته الخاصة (مواقع التواصل)
رونالدو داخل طائرته الخاصة (مواقع التواصل)

أصبح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو هداف فريق يوفنتوس الإيطالي رسميا أول لاعب كرة قدم تتخطى ثروته المليار دولار.

وذكرت مجلة فوربس الأميركية أن رونالدو (35 عاما) جمع معظم ثروته (650 مليون دولار) من الرواتب والمكافآت التي حصل عليها من الفرق التي مثلها وهي بالترتيب: سبورتينغ لشبونة البرتغالي، ومانشستر يونايتد الإنجليزي، وريال مدريد الإسباني الذي انتقل منه إلى فريقه الحالي يوفنتوس عام 2018.

وقالت المجلة إن رونالدو وصل إلى المليار دولار من نشاطه التجاري في الإعلانات ومواقع التواصل الاجتماعي، إذ يعد أبرز نجوم الرياضة من حيث الشعبية وجمع الأموال منها، حيث أصبح أول شخص لديه 200 مليون متابع على إنستغرام، ومجموع متابعيه على حساباته الرسمية بمواقع التواصل يصل إلى 427 مليون متابع.

كما يحصل النجم البرتغالي على أكثر من 20 مليون دولار سنويا من شركة نايكي للملابس والأدوات الرياضية بعد توقيعها عقدا معه مدى الحياة في 2016، ليكون اللاعب الثالث الذي يحظى بهذا التعاقد الكبير بعد أسطورتي كرة السلة مايكل جوردان وليبرون جيمس.

وأصبح رونالدو رابع رياضي يدخل نادي المليار، حيث سبقه الأميركي تايغر وودز بطل الغولف الذي كان أول أعضاء النادي عام 2009، وبطل العالم السابق في الملاكمة فلويد مايويذر، وأسطورة كرة السلة مايكل جوردان.

وعاش رونالدو حياة صعبة في طفولته، حيث روى مرات عدة أنه كان لا يملك ثمن "فطيرة برغر"، مما جعله يأكل بقايا طعام زبائن مطعم ماكدونالدز الشهير في العاصمة البرتغالية لشبونة، لكنه كافح حتى تألق وبدأ انطلاقته مع النجومية والثروة عندما انضم إلى مانشستر يونايتد عام 2003.

 

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

ذكر رئيس نادي ناسيونال ماديرا البرتغالي أن النجم كريستيانو رونالدو -الذي يخضع لتمارين في ملعب ناديه السابق في ظل العزل الذاتي، الذي فرضه تفشي فيروس كورونا المستجد- "متحفز جدا"، ويظهر "رغبة كبيرة في العودة للمنافسات".

نعتقد جميعا أن أغلى لاعب في العالم هو النجم البرازيلي نيمار، وهي حقيقة من حيث المبلغ 240 مليون دولار الذي دفعه باريس سان جيرمان لضمه من برشلونة عام 2017، لكن تصنيف حديث كشف أن هناك بعض اللاعبين أغلى بكثير من نيمار بحساب تضخم العملة.

يبدو أن شعبية النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في إسبانيا ما زالت كبيرة، رغم رحيله عن فريق ريال مدريد وانتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي، حيث فاز على غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة والليغا الأول في عقر داره.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة