أسوأ ميسي ظهر مع سيتين.. هل اقتربت نهاية أفضل لاعب في العالم؟

ميسي صاحب الرقم القياسي في التتويج بالكرة الذهبية 6 مرات (رويترز)
ميسي صاحب الرقم القياسي في التتويج بالكرة الذهبية 6 مرات (رويترز)

لم يكن غضب النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي السبت الماضي بسبب التعادل مع سيلتا فيغو، وخسارة فريقه برشلونة المزيد من النقاط التي تبعده عن لقب الليغا فحسب، بل لشعوره بأنه يعيش أسوأ أيامه الكروية.

وقالت صحيفة "ماركا" الإسبانية إن ميسي -الذي يقترب من 800 هدف- فشل للمباراة الثالثة على التوالي في التسجيل، ليرتفع مجموع المباريات التي لم يسجل فيها تحت قيادة المدرب كيكي سيتين إلى 10 مباريات من 16 مباراة، منذ تولى المدرب الإسباني المسؤولية.

ورصدت الصحيفة إحصائية تشير إلى أن وصول ميسي لأسوأ رقم قياسي سلبي له من الأهداف منذ أكثر من عقد من الزمان أصبح بعيد المنال، حيث لم ينخفض مجموع أهدافه عن 40 هدفا في السنوات العشر الماضية سوى في الموسم الأول لتولي بيب غوارديولا تدريب برشلونة عندما سجل 38 هدفا فقط.

وأشارت ماركا إلى أنه حتى في أسوأ موسم لميسي في الذاكرة الحديثة 2013-2014 تحت قيادة المدرب تاتا مارتينو، تمكن ميسي من تسجيل 41 هدفا.

ويعد ميسي أبرز نجوم كرة القدم في العالم، وصاحب الرقم القياسي في عدد مرات التتويج بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم برصيد 6 مرات، آخرها العام الماضي.

المصدر : ماركا

حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة