شاهد.. إحدى أشهر المراوغات في التاريخ.. يوم "دمر" ميسي بواتينغ

في 6 مايو/أيار 2015 أي قبل خمس سنوات شهد ملعب "الكامب نو" معقل برشلونة إحدى أشهر المراوغات في تاريخ كرة القدم والتي كان بطلاها الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم البرسا، والألماني جيرومو بواتينغ مدافع بايرن ميونيخ.

ورغم مرور هذه السنوات على المباراة فإن الإعلام العالمي لا يزال يعتبر أن "البولغا" وقتها دمر المدافع الألماني في ذهاب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا والذي انتهى بفوز الفريق الكتالوني بثلاثة أهداف نظيفة، بينها اثنان بتوقيع ميسي.

ففي الدقيقة 80 وبينما كانت النتيجة تشير إلى تقدم البرسا بهدف نظيف مرر الكرواتي إيفان راكيتيتش كرة متقنة لميسي الذي تقدم إلى داخل منطقة الجزاء وراوغ بواتينغ الذي سقط على ظهره وسجل بقدمه اليمنى الهدف الثاني له ولفريقه.

وتحولت هذه الحادثة إلى موضوع أساسي في كل المقابلات التي يجريها بواتينغ، وفي إحدى المقابلات قال الدولي الألماني إن "المرواغة لم تؤثر في على الإطلاق، ضحكت على نفسي عندما سقطت أرضا، وسجل ميسي الهدف، هذه أمور طبيعية".

وتابع "بالنسبة لي، ميسي أفضل لاعب في العالم، وهذه الأمور تحصل في كرة القدم، في بعض المباريات تظهر بمستوى جيد، وفي أخرى لا تقدم المطلوب منك، أنا مدافع، وهذه الحادثة لم تدمرني".

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

لا تتوقف المقارنات بين النجمين الأرجنتيني ليونيل ميسي ومنافسه البرتغالي كريستيانو رونالدو، خاصة في ما يتعلق بالجوائز التي تفوق فيها ميسي بفوزه بالكرة الذهبية السادسة العام الماضي، ليفك الشراكة مع غريمه.

1/5/2020
المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة