سبب غريب.. مدافع هولندي رفض الانضمام للملكي

RANGERS' KONTERMAN SCORES THE WINNER AGAINST CELTIC IN THE CIS INSURANCE CUP AT HAMPDEN PARK. (رويترز)
RANGERS' KONTERMAN SCORES THE WINNER AGAINST CELTIC IN THE CIS INSURANCE CUP AT HAMPDEN PARK. (رويترز)

قليلون هم اللاعبون الذين يرفضون الانضمام لريال مدريد، وخاصة إذا كان السبب غريبا وغير مفهوم كالذي حصل مع المدافع الهولندي بيرت كونترمان.

صيف 1999 وعندما كان الهولندي ليو بينهاكر يدرب الملكي، قدم الأخير عرضا لفريق فينورد لضم المدافع كونترمان، لكن الأخير رفض وبقي في الفريق الهولندي ذلك العام قبل أن ينتقل إلى رينجرز عام 2000.

وعن هذه الحادثة يقول كونترمان -في مقابلة صحفية- إن الريال "قدموا لي عرضا بعشرين مليون غيلدر هولندي (حوالي عشرة ملايين دولار أميركي) وبينهاكر (مدربي السابق) قال لي إنهم يريدون التعاقد معك".

وتابع " قلت للمدرب: إنك تمزح، لا أصدقك"، ونقل كونترمان عن المدرب قوله "أعرف أنك تريد البقاء في فينورد ولكن أتخيل رغبتك في اللعب بقميص الريال، إنه فريق مذهل".

وأوضح "كان في ذهني اللعب بألمانيا أو بريطانيا لأنني أتقن اللغتين، الانتقال لفريق كبير جعلني متوترا إضافة إلى تعلمي الإسبانية التي كانت مجهولة تماما بالنسبة لي، بالخلاصة لم أكن مستعدا للانتقال إلى البرنابيو".

غير أن كونترمان ندم على رفضة الميرينغي الذي فاز بلقب دوري أبطال أوروبا موسم 1999-2000.

وختم "كان الرفض قرارا أحمق، قلت لبينهاكر إنني أريد البقاء في فينورد، لم أفهم وقتها أن قراري كان متسرعا، احتفظ إلى الآن بكافة الأخبار والمقالات التي تحدثت عن عرض ريال لأنه لن يصدقني أحد إذا حكيت هذه القصة".


حول هذه القصة

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة