أهدى "المانشافت" اللقب.. غوتزه بطل نهائي مونديال 2014 يرحل عن دورتموند

Football – Germany v Argentina – FIFA World Cup Brazil 2014 – Final – Estadio do Maracana, Rio de Janeiro, Brazil – 13/7/14 Mario Gotze (L) scores the first goal for Germany Mandatory Credit: Action Images / Carl Recine Livepic EDITORIAL USE ONLY.

قال مدير الكرة بنادي بوروسيا دورتموند الألماني لكرة القدم، مايكل زورك، اليوم السبت، إن ماريو غوتزه سيرحل عن صفوف الفريق نهاية الموسم الجاري.

وأضاف زورك -في تصريحاته لشبكة "سكاي"- "اتفقنا على عدم مواصلة العمل معا بعد الموسم الجاري"، مشيرا إلى أن القرار اتخذ بالاتفاق المشترك مع اللاعب البالغ من العمر 27 عاما.

وكان غوتزه، الذي سجل هدف الفوز للمنتخب الألماني في شباك الأرجنتين في نهائي كأس العالم 2014، قد عاد إلى دورتموند في عام 2016 بعد فترة باهتة قضاها مع بايرن ميونيخ، لكنه لم يعد عنصرا أساسيا بالفريق.

وأوضح زورك "كان قرارا مشتركا، ويحظى بالاحترام.. ماريو ولد رائع".

وكما جرت العادة جلس غوتزه على مقاعد البدلاء خلال المباراة أمام فولفسبورغ، في الوقت الذي أكد فيه المدرب لوسيان فافر أنه ليس لديه مكان لغوتزه في الفرق المدجج بالنجوم والذي يغلب عليه عنصر الشباب.

وقال فافر "في الوقت الحالي نتبع طريقة لعب 4-3-3، ولقد أوضحت له أنها ليست طريقة اللعب المثالية بالنسبة له، ينبغي قول الحقيقة هنا".

ونادرا ما شارك غوتزه منذ تولي فافر تدريب دورتموند في 2018.

وانتقل غوتزه إلى بايرن ميونيخ في 2013، عقب فترة من التألق في صفوف دورتموند بعدما سجل ظهوره الأول مع الفريق في نوفمبر/تشرين الثاني 2009، لكن مسيرته مع النادي البافاري لم يكتب لها النجاح المتوقع ليعود إلى دورتموند في 2016 حيث استمر سوء الحظ ملازما له سواء على مستوى الأداء أو الإصابات المتعددة التي لحقت به.

وقد يواجه غوتزه صعوبة كبيرة في الانضمام لفريق جديد خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

وقال النجم الألماني السابق لوثار ماتيوس الشهر الماضي لشبكة "سكاي سبورتس"، "لا أتوقع أن تسعى الأندية الكبرى خلف ماريو غوتزه، أعتقد أن عليه أن يتحلى بقدر أكبر من التواضع، بشأن النادي والراتب".

وتردد أن المفاوضات مع دورتموند بشأن تمديد العقد فشلت بسبب عدم رغبة اللاعب في تقليص راتبه، وربما تؤدي مطالبه المالية الكبيرة إلى تعثر انضمامه إلى فريق جديد.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

يبدو أن الألمان وكأنهم قد سبقوا الجميع بخطوات نحو تحقيق المونديال القادم، فما التكتيكات والإستراتيجيات الخفية خلف المنظومة الألمانية التي تمكنت مؤخرا من الظفر بكأس القارات دون الحاجة للفريق الأساسي؟

مليارات الدولارات أنفقتها الفرق الكبيرة في أوروبا للتعاقد مع عشرات اللاعبين لعشرات السنين، ولكن هذه الصفقات لم تتضمن الأغلى في العالم، ولا حتى الثانية، اللتين ظفرا بهما نادي باريس سان جيرمان بتعاقده مع البرازيلي نيمار والفرنسي كليان مبابي.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة