أهداها لنفسه.. إبراهيموفيتش يتورّط بسبب سيارة قيمتها 1.6 مليون يورو

تصدّر المهاجم السويدي لنادي ميلان زلاتان إبراهيموفيتش عناوين الصحف بقضية جديدة خارج الملعب.
 
وذكرت صحيفة "أس" الإسبانية أن إبراهيموفيتش يواجه خطر التعرض لغرامة كبيرة في السويد بعد قيادته بشكل غير قانوني أحدث سياراته، وهي من طراز فيراري وقيمتها 1.6 مليون يورو.
 
وفي أكتوبر/تشرين الأول الماضي، احتفل إبراهيموفيتش بعيد ميلاده الثامن والثلاثين عبر شراء سيارة فيراري "مونزا أس بي 2" المكشوفة الفاخرة، والتي أنتج منها 499 وحدة فقط.
 
واحتفظ إبراهيموفيتش بسيارته في السويد، واختار العودة إلى بلاده بعد تفشي فيروس كورونا المستجد وتوقف منافسات الدوري الإيطالي.
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 

Happy Birthday to Zlatan

A post shared by Zlatan Ibrahimović (@iamzlatanibrahimovic) onOct 4, 2019 at 11:22pm PDT

 
وقرر "السلطان" الخروج بسيارته الجديدة والتجول بها مستغلا عدم فرض قواعد صارمة للحجر الصحي في السويد على عكس أغلب الدول الأوروبية، غير أنه أوقف من طرف الشرطة التي اكتشفت أن السيارة غير مسجلة.
 
ومن المعروف عن زلاتان عشقه للسيارات الفارهة، وأنه يحب التجول ببعض أكثر السيارات حصرية في العالم، والتي لا يتم تصنيعها بكثرة، لدرجة أنه لفت الانتباه أثناء فترة وجوده في برشلونة حيثقرر المدرب بيب غوارديولا منع لاعبيه من القدوم للتدريب في مثل تلك السيارات.
المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

في آخر يوم من موسم 2018 في الدوري الأميركي لكرة القدم، وبعد خسارة فريقه لوس أنجلوس غالاكسي أمام ضيفه هيوستن دينامو 2-3، خرج النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عن طوره مهددا زملاءه بالقتل، ومتفاخرا بثروته، حسب أحد زملائه السابقين.

ترك النجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بصمته في كل الدوريات الأوروبية الكبرى عدا الألماني، وكان يقدم مع الفرق التي لعب لها في إيطاليا وإسبانيا وفرنسا وإنجلترا الإضافة داخل المستطيل الأخضر وخارجه.

عندما نتحدث عن أسماء بقيمة زين الدين زيدان وفرانشيسكو توتي وزلاتان إبراهيموفيتش فإننا لا نختلف على أنهم من أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم، غير أن هؤلاء وغيرهم من نجوم الكرة لم يخلدوا أسماءهم فقط من خلال الموهبة والإنجازات والألقاب، بل أيضا من خلال الاعتراضات والمشاكسات والبطاقات الحمراء.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة