غوارديولا يفقد والدته بسبب فيروس كورونا

أعلن نادي مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم الموسم الماضي، اليوم الاثنين، وفاة والدة مدربه الإسباني بيب غوارديولا بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).
 
وقال مانشستر سيتي عبر حسابه الرسمي على تويتر "ببالغ الحزن يؤسف أسرة كرة القدم في مانشستر سيتي الإعلان عن وفاة دولورس سالا كاريو والدة بيب غوارديولا في مانريسا ببرشلونة بعد إصابتها بالفيروس. توفيت عن 82 عاما. يتقدم كل فرد في النادي بخالص العزاء والمواساة إلى بيب وأسرته وجميع أصدقائه".

 
وتبرع غوارديولا في وقت سابق بمليون يورو لتوفير معدات طبية للمساعدة في مكافحة تفشي فيروس كورونا في بلده إسبانيا.
 
وخصص لاعب ومدرب برشلونة السابق هذه الأموال لحملة تتبناها مؤسسة خيرية وكلية الطب في برشلونة.
المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أفادت مصادر متطابقة الأحد بانتحار برنار غونزاليس، طبيب نادي رينس المشارك في الدوري الفرنسي لكرة القدم، عن عمر يبلغ 60 عاما، بعد اكتشاف إصابته بفيروس كورونا المستجد.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة