بيكهام: هكذا دفعني ميسي للاعتزال

كشف النجم الإنجليزي السابق ديفد بيكهام، أن الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد برشلونة ونجم الفريق الأول دفعه لاعتزال كرة القدم في 2013.

وكان يشير بيكهام إلى مواجهة باريس سان جيرمان -آخر فريق لعب له الدولي الإنجليزي السابق- وبرشلونة في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2013 التي أسفرت عن تعادل الفريقين 3-3 بمجموع مباراتي الذهاب والإياب، غير أن البرسا تأهل لنصف النهائي لأنه سجل هدفين خارج أرضه.

وعاد قائد منتخب إنجلترا سبع سنين إلى الوراء، ليقول "ربما قررت الاعتزال في هذه المباراة، بعدما تجاوزني ميسي".

ويومها كان ميسي يبلغ من العمر 26 عاما، فيما بيكهام كان في نهاية مسيرته الكروية ويبلغ من العمر 38 عاما.

وتابع "مباراة الإياب (في الكامب نو) كانت مميزة تقدمنا بهدف نظيف حتى الدقيقة الـ70، قبل أن يشترك ميسي ويشن هجمة جاء منها هدف التعادل".

وأضاف "رغم سني استمتعت بالمباراتين وقدمنا مستوى مميزا يدعو للفخر، والأهم أننا لم نخسر في المواجهتين".

يذكر أن بيكهام -الذي اعتبر ميسي أفضل لاعب في العالم متفوقا على البرتغالي كريستيانو رونالدو- لعب في مواجهة "البولغا" في بدايات الأخير بالبرسا، عندما كان الإنجليزي في ريال مدريد، الذي غادره إلى الدوري الأميركي عام 2007.

المصدر : مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

شهدت مباراة ليفربول الإنجليزي ومونتيري المكسيكي في الدور نصف النهائي لكأس العالم للأندية، المقامة حاليا في العاصمة القطرية الدوحة، حضور عدد من نجوم الكرة العالمية السابقين الذين حرصوا على متابعة اللقاء من مقصورة ملعب خليفة الدولي.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة