شاهد.. يوم أخرج نيستا ميسي عن طوره

خلال مسيرته الكروية مع برشلونة ومنتخب الأرجنتين، اخترق النجم ليونيل ميسي خطوط دفاع فرق ومنتخبات لا تحصى وراوغ أفضل المدافعين في العالم، ولكنه عندما واجه عام 2011 ميلان وخط دفاعه بقيادة النجم السابق أليساندرو نيستا، خاض معركة قاسية كانت بانتظاره.

وكان نيستا وقتها يبلغ من العمر 35 عاما أي نهاية مسيرته الكروية و"البولغا" في أوجّه الكروي بعمر 25 عاما، ورغم ذلك وقف الدولي الإيطالي السابق ندا للاعب كان يجتاح العالم كرويا.

وفي أحد مقاطع الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل من مواجهة الفريقين بدور المجموعات من دوري أبطال أوروبا، يظهر ميسي وهو يراوغ ببراعة دفاع "الروسونيري" ويشق طريقه نحو المرمى قبل أن يظهر نيستا ويقطع الكرة من أمامه دون خطأ وقبل أن يسدد في المرمى.

وكان لافتا رد الفعل المبالغ فيه والغاضب للاعب الفائز بست كرات ذهبية كأفضل لاعب في العالم.

يذكر أن المباراة التي جرت على أرض "الكامب نو" في 13 سبتمبر/أيلول 2011، وانتهت بالتعادل 2-2.

المصدر : مواقع إلكترونية + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

يبدو أن شعبية النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في إسبانيا ما زالت كبيرة، رغم رحيله عن فريق ريال مدريد وانتقاله إلى يوفنتوس الإيطالي، حيث فاز على غريمه الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة والليغا الأول في عقر داره.

في 20 ديسمبر/كانون الأول 2015 واجه برشلونة ريفر بلايت في نهائي كأس العالم للأندية في اليابان، وهزمه بثلاثية نظيفة، حيث كانت حصة الهداف الأورغوياني لويس سواريز هدفين، والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفا واحدا.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة