من لندن إلى ساحل العاج.. زاها يكافح كورونا

LIVERPOOL, ENGLAND - FEBRUARY 08: Wilfried Zaha of Crystal Palace looks on during the Premier League match between Everton FC and Crystal Palace at Goodison Park on February 08, 2020 in Liverpool, United Kingdom. (Photo by Alex Livesey/Getty Images)

يواصل العاجي ويلفرد زاها نجم فريق كريستال بالاس الإنجليزي تقديم أعماله الخيرية خلال أزمة وباء كورونا.

وبعدما وفر زاها (27 عاما) خمسين منزلا بالمجان للعاملين بهيئة الخدمات الصحية الوطنية في لندن الشهر الماضي، ذكرت صحيفة "صن" البريطانية -في تقرير أمس الأحد- أن النجم العاجي قدم الكثير من المساعدات لإنقاذ أرواح أبناء وطنه ولمكافحة الفيروس الذي أودى بحياة عشرات الآلاف من مختلف أنحاء العالم.

وأوضحت الصحيفة أن جمعية خيرية أسسها زاها بساحل العاج وتحمل اسمه -إضافة إلى دار أيتام "تومورو هوب" التي أنشأها هناك- ممولتان بنسبة 10% من أجره الأسبوعي في كريستال بالاس البالغ 150 ألف يورو أسبوعيا، مضيفة أنهما تقومان بعمل جدير بالثناء.

وتساعد مؤسسة "زاها" الخيرية المسنين في المناطق النائية من البلاد، كما تقدم يد العون للنساء اللواتي فقدن شركاءهن من أجل الوقوف على أقدامهن، وتعليم المهارات الأساسية للشباب المحتاجين للرعاية.

وأشارت "صن" إلى أنه خلال تفشي فيروس كورونا، تساعد مؤسسة زاها الخيرية أكبر عدد ممكن من الأشخاص على مواصلة حياتهم بعد إغلاق المتاجر والمدارس خلال فترة الإغلاق الحالية في البلاد.

ووزعت شاحنات تابعة للمؤسسة الشهر الماضي مجانا مجموعة من السلع الضرورية تبلغ قيمتها نحو سبعين ألف يورو، على المحتاجين في جميع أنحاء البلاد، بما في ذلك الأرز والطماطم وزيت الطهي والصابون والملابس.

وما زال تأثر ساحل العاج ضئيلا بالفيروس، حيث تم الإبلاغ عن 480 حالة إصابة وثلاث حالات وفاة فقط.

ورغم ذلك، فإن هناك حظر تجول يمنع الناس من الخروج بين الساعة التاسعة مساء والخامسة صباحا. 

المصدر : وكالات