بعد عقوبة مان سيتي.. كلوب يتعاطف مع غوارديولا

قال يورغن كلوب مدرب ليفربول إنه يشعر بالتعاطف مع بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي بعدما فرض الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) عقوبة حرمان ناديه من المنافسات الأوروبية لموسمين بسبب ارتكاب مخالفات مزعومة لقواعد اللعب النظيف المالي.

ومع انتهاء تقريبا آمال "السيتيزنز" في الاحتفاظ بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، في ظل تقدم ليفربول بفارق 25 نقطة عقب الانتصار خارج الأرض 1-صفر على نوريتش سيتي أمس السبت، قال كلوب إنه فوجئ بالعقوبة التي أعلنها اليويفا ضد مان سيتي يوم الجمعة الماضي.

وقال كلوب لشبكة سكاي سبورتس "كانت صدمة، شيء لا يصدق، الشيء الوحيد الذي يمكنني الحديث فيه هو كرة القدم. ما فعله هذا الفريق في كرة القدم كان استثنائيا أما الباقي فلا أعرفه".

وأضاف "أشعر بمشاعر بيب واللاعبين لكن هكذا تسير الأمور. يمكنهم الاستئناف لذا سنرى ما سيحدث. هذا أمر خطير حقا. لكن كرة القدم التي قدموها كانت استثنائية وستظل دائما".

وقال اليويفا إنه فرض العقوبات على سيتي بسبب "مخالفات خطيرة" لقواعد اللعب النظيف المالي عن طريق "تضخيم أرباح الرعاية في حساباته وبياناته المرسلة للاتحاد الأوروبي بين عامي 2012 و2016".

ونفى "الفريق السماوي" ارتكاب أي خطأ، وقال إنه سيطعن على القرار لدى محكمة التحكيم الرياضية التي تتخذ من سويسرا مقرا.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعادت العقوبة التي فرضها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) على مانشستر سيتي تسليط الأضواء على شاب ثلاثيني يقبع حاليا في السجن كان المصدر الأول للمعلومات التي قادت إلى تحقيق انتهى بفرض العقوبات على النادي الإنجليزي.

ربما تدفع عقوبة حرمان مانشستر سيتي من المشاركة في المسابقات الأوروبية لكرة القدم في الموسمين المقبلين المدرب بيب غوارديولا لإعادة بناء الفريق بعد الفشل في منافسة ليفربول على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم.

أعلن مدرب ليفربول يورغن كلوب -اليوم الجمعة- أن الجناح ساديو ماني ولاعب الوسط جيمس ميلنر يمكنهما العودة لصفوف متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعد التعافي من إصابات أبعدتهما عن المباريات الأخيرة.

المزيد من كرة قدم
الأكثر قراءة